القضاء الإندونيسي يثبت الأحكام بحق باعشير   
الاثنين 1426/4/8 هـ - الموافق 16/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:04 (مكة المكرمة)، 9:04 (غرينتش)

أبو بكر باعشير (الفرنسية-أرشيف)
صادقت المحكمة العليا في إندونيسيا على الحكم الصادر بحق الزعيم الإسلامي أبو بكر باعشير الذي يقضي بسجنه مدة ثلاثين شهرا بتهمة التآمر للقيام بأعمال إرهابية عام 2002.

إلا أن محاميي باعشير قالوا إنهم سيستأنفون الحكم لدى محكمة التمييز الأعلى. وكان باعشير أدين من قبل محكمة في مارس/أبريل الماضي بتهمة التآمر في قضية تفجيرات بالي التي قتل فيها 202 شخص من بينهم عدد من الأستراليين.

ورغم إدانته بقضية بالي فإن المحكمة برأت باعشير من تهم أخرى تتعلق بالتخطيط للهجمات التي وقعت عام 2003 على فندق ماريوت والتي قتل فيها 12 شخصا. وتعود ملكية الفندق لرجل أعمال أميركي.

وتعتبر الولايات المتحدة أبو بكر باعشير (66عاما) الأب الروحي للجماعة الإسلامية المتهمة بدورها بصلاتها مع تنظيم القاعدة. واعترضت الولايات المتحدة وأستراليا على حصر عقوبة باعشير بثلاثين شهرا فقط وكانتا تأملان عقوبة أشد.

إلا أن محامي باعشير اعتبر هذه العقوبة غير شرعية لأنها لم تأت بموجب أي شهادة تدين موكله خصوصا من جانب المتهم الرئيس في القضية أمروزي وآخرين صدرت بحقهم أحكام في ذات القضية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة