سريلانكا ترفع الحظر عن مناطق للصيد   
الأربعاء 11/3/1423 هـ - الموافق 22/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جندي سريلانكي يحرس أحد الجسور تحسبا لهجمات التاميل (أرشيف)
أعلنت الحكومة السريلانكية أنها سترفع اعتبارا من الخميس الحظر المفروض على صيد الأسماك بمناطق النزاع مع المقاتلين التاميل، إضافة إلى سحب قواتها من منشآت عامة كانت تقيم فيها أثناء المعارك، وذلك تطبيقا لمذكرة التفاهم التي تضمنتها اتفاقية سلام رعتها النرويج.

فقد قال وزير الدفاع السريلانكي أوستين فرناندو إنه سيتم رفع القيود المفروضة على الصيد في مناطق بشمال وشرق البلاد اعتبارا من الخميس لتلبية مذكرة التفاهم التي أعدها وسطاء السلام النرويجيون. وأضاف فرناندو أن قواته سوف تخلي الأماكن التي كانت تقيم فيها وهي المدارس وأماكن العبادة والمستشفيات.

وكانت الحكومة قد وعدت في اتفاق الهدنة الموقع في فبراير/شباط الماضي مع مقاتلي التاميل بإخلاء هذه الأماكن بنهاية مارس/آذار الماضي.

يشار إلى أن الجنرال النرويجي تروندي فوروهوفد قائد فريق المراقبة الدولي للهدنة في سريلانكا قد قال قبل أسبوعين إن الحكومة وحركة نمور التاميل أخفقتا في التوصل إلى تسوية للنزاع القائم بينهما بشأن مرور سيارات النقل العام داخل منطقة الحرب شمالي البلاد.

عناصر من نمور التاميل (أرشيف)
وكان المراقبون الإسكندنافيون منحوا الجانبين شهرا واحدا للتوصل إلى تسوية بعد تلقيهم شكاوى من الحكومة بأن التاميل لم يسمحوا بحرية تنقل الحافلات مما يشكل خرقا لاتفاق وقف إطلاق النار.

يذكر أن اتفاقية الهدنة الموقعة بين الحكومة والتاميل -الذين يقاتلون منذ عام 1983 لإقامة دولة مستقلة للأقلية التاميلية شمالي وشرقي سريلانكا- وضعت جدولا زمنيا للعودة إلى الحياة الطبيعية في منطقة الحرب شمالي البلاد قبيل محادثات سلام المقررة في تايلند الشهر القادم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة