إعلان القضاء على إيبولا في جنوب السودان   
الأحد 1425/8/18 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:59 (مكة المكرمة)، 19:59 (غرينتش)

حمى إيبولا النزفية تنتقل عبر الاتصال المباشر بدم المريض أو إفرازاته أو أعضائه
أعلنت منظمة الصحة العالمية اليوم السبت القضاء على الحمى النزفية الناجمة عن فيروس إيبولا في جنوب السودان بعد أن تسببت بوفاة سبعة أشخاص.

وتوفي آخر مريض أصيب بالفيروس في مستشفى يامبيو جنوب السودان قبل 42 يوما, وتوازي هذه الفترة ضعف فترة حضانة المرض, كما أوضحت المنظمة في بيان. وتم تسجيل آخر حالة يوم 9 مايو/أيار الماضي.

ورصدت السلطات الصحية في يامبيو 17 حالة بينها 7 أدت إلى الوفاة. وقال الطبيب بيار فرومنتي الذي عمل مع فريق منظمة الصحة العالمية في جنوب السودان إن المنظمة تمكنت في يامبيو من الاستفادة من دروس خمس موجات وبائية ظهرت منذ سنة 2000.

واعتبر مسؤول المنظمة في جنوب السودان ومنسق الحملة الطبيب عبد الله أحمد أن "الاجتثاث السريع للمرض يشكل نجاحا كبيرا لجميع من شاركوا في مكافحته, من السلطات الصحية في جنوب السودان إلى منظمة الصحة العالمية والأسرة الدولية".

وتنتقل حمى إيبولا النزفية التي تسبب الوفاة في 50 إلى 90% من الحالات، عبر الاتصال المباشر بدم المريض أو إفرازاته أو أعضائه.

وشاركت في حملة القضاء على المرض منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) وأطباء بلا حدود ومقرها في فرنسا, ومنظمات أخرى غير حكومية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة