السعودية تحتج على جسر يربط بين الإمارات وقطر   
الأربعاء 22/5/1426 هـ - الموافق 29/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:43 (مكة المكرمة)، 11:43 (غرينتش)

قالت وسائل إعلام سعودية إن المملكة العربية السعودية ستحتج لدى قطر ودولة الإمارات العربية المتحدة على مشروع لبناء جسر يربط بين الدولتين على أساس أنه يمر فوق مياهها الإقليمية.

ونقلت الصحف السعودية عن وزير الداخلية السعودي نايف بن عبد العزيز قوله إن بلاده ستقدم مذكرة احتجاج لحكومتي قطر والإمارات، واصفا إنشاء الجسر بأنه "غير مقبول" لأنه سيمر في المياه الإقليمية السعودية.

والجسر المقترح هو مجرد بند واحد في خلاف أوسع نطاقا بين السعودية والإمارات العربية المتحدة التي تسعى لتعديل معاهدة حدود أبرمت عام 1974 بعد وقت قصير من قيام دولة الإمارات.

وقبل أسبوعين زار وزير الداخلية السعودي أبو ظبي لإجراء محادثات حول هذه الاتفاقية التي تنازلت بموجبها الإمارات للسعودية عن شريط من الأرض يربط بين الإمارات وقطر.

وفي وقت سابق من الشهر نفى الأمير نايف تقريرا ذكر أن الجانبين ناقشا أيضا طلبا للإمارات باستغلال الجزء الخاص بها في حقل الشيبه النفطي الذي يقع على حدودهما المشتركة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة