قتيل بهجوم على مسجد بفرنسا   
السبت 1433/4/23 هـ - الموافق 17/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 1:03 (مكة المكرمة)، 22:03 (غرينتش)
مسلمون يؤدون صلاة الجمعة أمام ثكنة قديمة في باريس (الفرنسية-أرشيف)

قال مصدر بالشرطة الفرنسية إن رجلا قتل وأصيب آخر بجروح خطيرة الجمعة عندما دخل رجل شاهرا عصا بيسبول مسجدا بمدينة أراس بشمال فرنسا وانهال ضربا على المصلين.

وأوضح المصدر أن المهاجم وهو فرنسي من أصل مغربي ويبلغ من العمر 32 عاما يعاني من اضطرابات عقلية وتقوم الشرطة باستجوابه. وأوضح المصدر أن الشاب له "سوابق تتعلق بأمراض نفسية".

وقال ممثل الادعاء في مدينة با دو كاليه إن المهاجم عضو في التجمع الإسلامي في مدينة أراس ومعروف للمصلين الآخرين في المسجد.

من جهته أكد الممثل الإقليمي لاتحاد المسجد الكبير في باريس عبد القادر السويج لوكالة الصحافة الفرنسية أن المهاجم "شاب مسلم كان يرتاد المسجد ومعروف بأنه مختل".

وأشار إلى أن الشاب طلب منه عدم التردد على المسجد بسبب تصرفاته الغريبة. وأضاف "كان يتصرف بشكل غير طبيعي أثناء الصلاة وطلب منه عدم العودة إلى المسجد. وقد عاد الشاب الجمعة".

وقال وزير الداخلية الفرنسي كلود غيان لوكالة الصحافة الفرنسية إن "المؤشرات الأولى التي في حوزتي هي أنه عمل شخص كانت له سوابق تتعلق بأمراض نفسية". وندد الوزير بـ"عمل يتسم بوحشية غريبة" ودان بشدة "عملية القتل هذه".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة