كيري يفوز في السباق الديمقراطي ويهاجم بوش   
الأربعاء 1425/1/26 هـ - الموافق 17/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كيري يحتفل بالنصر أمس في تشارلستون بولاية وست فرجينيا (الفرنسية)
أعلن السيناتور جون كيري فوزه في السباق الديمقراطي ليخوض باسم الحزب انتخابات الرئاسة الأميركية القادمة.

وفي الافتتاح الرسمي للحملة الانتخابية العامة في تشارلستون بولاية وست فرجينيا، شكك كيري في مصداقية الرئيس الجمهوري جورج بوش قائلا إنه يلقي مسؤولية إخفاقات إدارته على الآخرين. وعبر عن اعتقاده أن أداءه سيكون أفضل منه.

وفي لقاء سابق في إطار حملته في وست فرجينيا، قال كيري في هنتينغتون إن بوش ضلل الشعب الأميركي فيما يخص الخطر الذي تمثله أسلحة الدمار الشامل في العراق متهما إياه بتبديد فائض الميزانية الذي تسلمه من الرئيس السابق وإساءة تقدير تكلفة برامج الرعاية الصحية للأميركيين.

وفي الحملة الدعائية التلفزيونية لبوش في وست فرجينيا، هاجم الرئيس الأميركي سيناتور ولاية ماساتشوستس لتصويته ضد تخصيص 87 مليار دولار لتغطية الصراع في العراق.

ودافع كيري عن نفسه قائلا "إن تصويته ليس له أي علاقة بتوفير المعدات للقوات الأميركية في العراق بل لأنهم لم يكونوا مزودين أصلا بالمعدات المناسبة وقت دخولهم إلى العراق". وأوضح أنه أيد تعديلا على مشروع القرار كان سيجمع هذا المبلغ من إلغاء تخفيضات ضريبية يتمتع بها أكثر الأميركيين ثراء.

وعلق أيضا على تعهد رئيس وزراء إسبانيا المنتخب خوسيه لويس ثاباتيرو بسحب قواته من العراق، قائلا إنه كان يتعين عليه أن يؤكد العزم على إكمال المهمة.

وبفوزه بالانتخابات الأولية التي جرت في إيلينوي، تخطى كيري عدد الأصوات المطلوبة للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي لخوض انتخابات الرئاسة وهو 2162 صوتا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة