اليابان وكوريا الجنوبية إلى نصف نهائي كأس آسيا للشباب   
السبت 1423/8/20 هـ - الموافق 26/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الدوحة - عبد الحميد العداسي
فرحة يابانية بتسجيل الهدف الثاني في مرمى الإمارات (خاص بالجزيرة نت)
تأهل منتخبا اليابان وكوريا الجنوبية إلى الدور النصف النهائي من بطولة كأس آسيا للشباب (دون 20 عاما) والمقامة حاليا في العاصمة القطرية الدوحة، إثر فوز اليابان على الإمارات 3-صفر وكوريا الجنوبية على الهند 7-صفر في المباراتين اللتين أجريتا مساء الجمعة على ملعب حمد الكبير
في النادي العربي.

وبهذه النتائج، تأهل المنتخبان الياباني والكوري الجنوبي إلى نهائيات كأس العالم التي ستقام في الإمارات العام المقبل، والتي ستشارك فيها الأخيرة بصفتها المضيفة، إضافة إلى الفرق المتأهلة إلى الدور النصف النهائي.

لقطة من لقاء اليابان والإمارات (خاص بالجزيرة نت)

وشهدت مباراة اليابان والإمارات منذ بدايتها أفضلية يابانية إذ تمكن اليابانيون من افتتاح التسجيل في الدقيقة الثالثة عبر ناروكا شو الذي سدد تسديدة قوية من خارج المنطقة حيت ارتدت من خط الدفاع إثر ركلة ركنية.

وأضاف دايسكوكي الهدف الثاني لليابان من ركلة جزاء لليابان في الدقيقة 20 سددها بنجاح على يسار الحارس الإماراتي إسماعيل ربيع.

ومع بدء الشوط الثاني، تحسن أداء الإماراتيين ولكن اليابانيين تمكنوا من تسجيل هدف ثالث في الدقيقة 64 عبر ناروكا شو الذي اخترق من الجهة اليسرى وسدد كرة ارتدت من يد الحارس ولمست قدم المدافع إسماعيل حمادي لتتابع طريقها نحو الشباك. ورغم محاولات الإماراتيين تسجيل هدف على الأقل إلا أن النتيجة بقيت دون تغيير.

قالوا بعد المباراة
مدرب الإمارات الفرنسي جون جودار "رغم الخسارة، فإنني راض عن أداء الفريق خاصة أنه واجه فريقا كبيرا ذا تقاليد عريقة في كرة القدم كاليابان، ونحن في بداية الإعداد نحو مونديال 2003، ورغم الأداء السريع لليابانيين فإننا لعبنا بشكل جيد وتحسن أداء خط الدفاع، لقد أعطتني المباراة فكرة واضحة عن مستوى الفريق وما علي أن أفعله كي يتطور مستواه".

مدرب اليابان أوكاما كوشي "أدرك فريقي أحد أهدافه.. لا يهمني من أواجه في الدور النصف النهائي سوريا أو أوزبكستان وبتنا نتطلع بقوة للفوز باللقب".

شوط واحد لا يكفي
لقطة من لقاء كوريا والهند (خاص بالجزيرة نت)
وفي المباراة الثانية، صمد المنتخب الهندي شوطا كاملا قبل أن ينهار تماما في الشوط الثاني ويستقبل مرماه سبعة أهداف.

وسجل أهداف المنتخب الكوري السبعة كل من كيم دونغ هون (هدفان) في الدقيقتين 47 و83 وكون جون في الدقيقة 50 وشون سون يون في الدقيقة 55 وجونغ جو جوك في الدقيقة 57 وكيم سو هيونغ في الدقيقة 77 وشو سونغ كوك في الدقيقة 84.

قالوا بعد المباراة
مدرب الهند إسلام أحمدوف "الفريق الكامل هو الفريق الذي يستطيع أن يلعب لمدة تسعين دقيقة وليس 45 دقيقة فقط، لعبنا الشوط الأول بصورة جيدة ولكن مستوى الفريق اهتز بشدة في الشوط الثاني خاصة بعد أن تلقينا ثلاثة أهداف، مشكلتنا تكمن في عدم مقدرتنا اللعب بمستوى ثابت طوال المباراة على العكس من الفريق الكوري".

مدرب كوريا الجنوبية بارك سونغ هوا "الشوط الأول شهد ندية من كلا الفريقين وكان أداؤنا عقيما، ولكننا غيرنا أسلوبنا في الشوط الثاني عندما أدخلت اللاعب كيم سيو هيونغ إلى المباراة الذي غير من من إيقاع اللعب ومكننا من السيطرة على المباراة والفوز.. أفضل مواجهة الصين على مواجهة السعودية في الدور النصف النهائي كما أتوقع أن أهزم الفريق الياباني في المباراة النهائية وأحرز اللقب".

برنامج مباريات اليوم السبت
السعودية مع الصين الساعة 14:30 بتوقيت غرينتش.
وسوريا مع أوزبكستان الساعة 17:30 بتوقيت غرينتش.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة