باتشوكا المكسيكي يطمح لتجاوز الأهلي ببطولة العالم للأندية   
الثلاثاء 1429/12/11 هـ - الموافق 9/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:13 (مكة المكرمة)، 22:13 (غرينتش)
هدف لاعب النجم التونسي الغاني موسى ناري في مرمى باتشوكا بالبطولة السابقة
(الفرنسية-أرشيف)
 
يسعى باتشوكا المكسيكي إلى محو خيبة النسخة الماضية عندما سقط ضحية النجم الساحلي التونسي في ربع النهائي، ويعمل على نقل سطوته من بطولات الـ"كونكاكاف" إلى بطولة العالم الخامسة للأندية لكرة القدم التي تقام في اليابان من 11 إلى 21 ديسمبر/كانون الأول الحالي.
 
وللمرة الثانية على التوالي يواجه باتشوكا -بطل أندية أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي- ممثل القارة الأفريقية، فيلتقي الأهلي المصري في الثالث عشر من الشهر الحالي في ربع النهائي.
 
عرف باتشوكا مراحل النجاح وصولا إلى المشاركة في بطولة العالم للأندية العام الماضي في اليابان، لكن احتفالات "لوس توزوس" (السنجاب الأميركي) كما يطلق عليه لم تدم، وأطفأها النجم التونسي بهدف الغاني موسى ناري في العاصمة طوكيو.
 
مرور عابر
ويبحث قائد الفريق حارس المرمى الكولومبي ميغيل كاليرو (37 عاما) وزملاؤه عن الثأر لأنفسهم من المرور العابر في النسخة الماضية.
 
يقول كاليرو "بعد هزيمتنا، أقسمنا بأننا سنعود لنأخذ بالثأر. لم نتوقع تلك العودة السريعة إلى بيوتنا. أتمنى أن نثبت قدراتنا في اليابان".
 
ويبرز في الفريق الأبيض والأزرق لاعبو الوسط المخضرم غابرييل كاباييرو (37 عاما) والأرجنتيني داميان ألفاريز (29 عاما)، والمهاجم الأرجنتيني كريستيان خيمينيز (27 عاما).
 
ويرى خيمينيز الملقب بـ"أل تشاكو" أن "الخبرة التي اكتسبها اللاعبون العام الماضي ستساعدهم في النسخة الحالية"، خصوصا وأن فريقه أتى متعبا العام الماضي بعد 18 شهرا مستمرا من المباريات المتتالية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة