مبادرة للمصالحة بمصر والببلاوي يتشاور للحكومة   
الأربعاء 1434/9/2 هـ - الموافق 10/7/2013 م (آخر تحديث) الساعة 6:04 (مكة المكرمة)، 3:04 (غرينتش)
حازم الببلاوي (يسار) يأمل بتشكيل الحكومة التي كلفه بها الرئيس المؤقت عدلي منصور (الفرنسية)
يبدأ رئيس الوزراء المكلف في مصر حازم الببلاوي اليوم الأربعاء مشاوراته لتشكيل فريقه الحكومي، وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إنه سيعرض حقائب وزارية على جماعة الإخوان المسلمين، وجاء ذلك فيما أطلقت الرئاسة المصرية مبادرة للمصالحة الوطنية تحت شعار "شعب واحد".

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن المتحدث باسم الرئاسة أحمد المسلماني قوله إن بعض الحقائب في الحكومة ستعرض على حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين.

وقال الببلاوي للوكالة إنه سيبدأ صباح اليوم مشاوراته لتشكيل فريقه الحكومي، وأوضح أنه يأمل أن يتم الانتهاء سريعا من ذلك، وأشار إلى أنه لا يستطيع تحديد موعد نهائي لاستكمال تشكيلة الحكومة.

وكان رئيس الدولة المؤقت عدلي منصور قد كلف الببلاوي برئاسة الوزراء، وعين المنسق العام لجبهة الإنقاذ محمد البرادعي نائبا لرئيس الجمهورية للعلاقات الخارجية.

وكان حازم الببلاوي وزيرا للمالية بين يوليو/تموز 2011 وديسمبر/كانون الأول 2011 في الحكومة التي ترأسها عصام شرف بعد بضعة أشهر من إسقاط الرئيس الأسبق حسني مبارك.

دعوة للمصالحة
من جانب آخر دعت الرئاسة المؤقتة الشعب المصري إلى العمل لإنجاز مصالحة وطنية شاملة. وناشدت الرئاسة في بيان وجهته مساء أمس تحت عنوان "شعب واحد" بمناسبة حلول شهر رمضان الجميع بالتوجه إلى مبادرة شاملة لحقن الدماء ورأب الصدع وعودة الوفاق.

وأوضح البيان أن الرئاسة ستشرع في وضع الإطار العام للمصالحة الوطنية وخريطة مستقبل إلى السلم المجتمعي، ووجهت الدعوة للأطراف المختلفة للقاء مشترك في غضون الأسبوع الأول من شهر رمضان، حيث يبدأ اجتماع أولي من أجل حقن الدماء.

وثمنت الرئاسة جهود الأزهر وشيخه أحمد الطيب وغيرها من الجهود الهادفة لإنجاز المصالحة، وأوضحت أنها ترعى كل الجهود المتعلقة بتحقيق المصالحة، وخلق قاعدة للتعايش الدائم والسلم المجتمعي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة