مائة معاق يشاركون بمعرض القاهرة بـ250 عملا فنيا   
الجمعة 1429/5/4 هـ - الموافق 9/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:06 (مكة المكرمة)، 22:06 (غرينتش)
أول معرض فني لذوي الاحتياجات الخاصة (الجزيرة نت)

 
بدر محمد بدر-القاهرة

يشارك نحو مائة فنان معاق بحوالي 250 عملا فنيا متنوعا في الدورة الأولى لصالون الفن لذوي الاحتياجات الخاصة الذي افتتح مساء الأربعاء بمركز سعد زغلول الثقافي بالقاهرة وتستمر فعالياته إلى 17 مايو/أيار الجاري.

وأوضح رئيس قطاع الفنون التشكيلية بوزارة الثقافة محسن شعلان أن القطاع يحاول احتضان مختلف شرائح الفنانين, ويحيي في مبدعي الفن الخاص روح التحدي والصدق وإقبالهم على الاندماج في المجتمع.

من جهته قال مدير مركز سعد زغلول الثقافي الفنان طارق مأمون للجزيرة نت إن صالون الفنون حضن لجميع ذوي الاحتياجات الخاصة, مضيفا أنه تم قبول جميع المتقدمين الذين تفوق أعمارهم 16 عاما ممن يهتمون بالتصوير والرسم والنحت والخزف، وذوي الميول إلى التعبيرية التشخيصية أو المدرسة السريالية الرمزية أو الواقعية وتصوير الطبيعة.

"
الإعاقة الذهنية لم تمنع غزارة الإنتاج الفني لدى المعاقين وطلاقة التعبير والتلقائية وسرعة الأداء لديهم
"
غزارة رغم الإعاقة

وأكد مأمون أن الإعاقة الذهنية لم تمنع غزارة إنتاجهم الفني وطلاقة التعبير والتلقائية وسرعة أدائهم, مشيرا إلى أن أعمال هؤلاء المعاقين تتمحور حول ذواتهم ورأيهم في أنفسهم وفي الواقع المحيط بهم.

من ناحيته أشار وكيل وزارة الثقافة الدكتور صلاح المليجي في حديثه للجزيرة نت إلى أن مبدعي الفن الخاص متفردون وغير ملتزمين في أعمالهم بما أسماه الموروث والطبيعة والمضمون الفلسفي وهم يمزجون بين الخيال والإبداع, مضيفا أن الفن يجعل المعاق محبا للحياة وأنه بالنسبة للمعاقين لغة تواصل وتعبير عن الذات.

وعبرت عضوة لجنة التحكيم الفنانة حنان النحراوي -وهي صماء- عن فرحها بتحقق حلمها في صالون فني للصم والبكم وكل أنواع الإعاقة بهذا المستوى الرفيع من حيث فخامة المكان والمطبوعات والدعاية.

وأوضح عضو لجنة الإعداد والتحكيم النحات علاء الحارتي للجزيرة نت أن تقييم الأعمال كان وفق المعايير العادية لأي عمل فني, ووصف الأعمال الفنية بالممتازة وتنم عن فكر راق ومجهود مميز, كما توقع نضج مواهب الكثير من الفنانين مستقبلا مع الممارسة والاحتكاك.

(الجزيرة نت) 
إحساس بالظلم
وقد التقت الجزيرة نت في الصالون بنخبة من الفنانين منهم كريمة مختار الفائزة بالجائزة الأولى التي تقدر بـ1500 جنيه, والتي تعبر لوحتها الفائزة عن إحساسها بالظلم وتعكس مواقف حياتية أحزنتها.

وشاركت الفنانة دينا مأمون (صماء) بلوحات تصف محاورتها للأشجار أيام الخريف، وتعاملها معها كبشر يبكي ويفكر ويحلم, كما تضم لوحاتها أيضا أشجارا تتطلع إلى السماء وأخرى تتشبث بالأرض, وثالثة حائرة تبحث عن الماء ولا تجده.

وأعرب الفنان المهتم بالخط العربي محمود بيومي الذي يستخدم قش القمح في كتابة الآيات القرآنية، عن أمله في تنظيم معارض شهرية مكثفة, وأبدى سعادته لرؤية الفرحة في عيون الناس كتعويض معنوي يشعره بوجوده.

وفاز بالجائزة الثانية وقدرها ألف جنيه النحات محمد محمود بعرضه عددا من المنحوتات، بينما فاز بالجائزة الثالثة التي تقدر بـ750 جنيها الفنان هاني الصغير. وحصل آخرون على ميداليات الزعيم سعد زغلول.

للإشارة فإن إجمالي عدد ذوي الاحتياجات الخاصة في مصر يقدر بحوالي ستة ملايين شخص.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة