مجلة تايم: عزلة سوريا الدبلوماسية آخذة في التنامي   
الأحد 1428/12/28 هـ - الموافق 6/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 20:08 (مكة المكرمة)، 17:08 (غرينتش)

 


قالت مجلة تايم الأميركية اليوم الأحد إن عزل سوريا دبلوماسيا يأخذ في الازدياد سواء عربيا أو أميركيا أو حتى فرنسيا.

فعلى الجانب العربي، قالت المجلة إن عدد أصدقاء سوريا من العرب سيتضاءل هذا اليوم على طاولة المؤتمر الذي يجمع وزراء خارجية الدول العربية في القاهرة لمناقشة أزمة الرئاسة اللبنانية العالقة منذ ستة أسابيع.

ومضت تقول إن معظم الحكومات العربية تنحي بلائمة الأزمة السياسية في لبنان على سوريا لاستخدام دمشق حلفاءها في لبنان لعرقلة انتخاب رئيس جديد للبلاد، ورجحت أن يدعو المؤتمر السوريين إلى استخدام نفوذهم في لبنان لإنهاء الأزمة.

ورأت تايم أن هذا الأسبوع لم يكن جيدا لسوريا من الناحية الدبلوماسية، إذا إن الرئيس الأميركي جورج بوش الذي يزور الشرق الأوسط قريبا لم يضع سوريا على أجندته وقال يوم الجمعة إنه "لا بد أن تكون الرسالة واضحة للسوريين بأنكم ستبقون في عزلة وسينظر إليكم كدولة تناهض إرادة الشعب اللبناني".

وتابعت أن سوريا خسرت حتى الآن صديقا جديدا على الجانب الآخر من المحيط الأطلسي وهو فرنسا، وقالت إن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي أعلن الأسبوع الماضي أن باريس قطعت اتصالاتها مع دمشق حتى تعمد الأخيرة إلى تسهيل إجراء الانتخابات في لبنان.

ولكن المجلة رجحت في الختام استمرار الأزمة اللبنانية ما دامت الوساطة الفاعلة، في إشارة إلى فرنسا، غائبة عن الساحة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة