توتو يشبه سياسات إسرائيل بالفصل العنصري   
الاثنين 1423/2/17 هـ - الموافق 29/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ديزموند توتو
شبه الأسقف الجنوب أفريقي ديزموند توتو الحائز على جائزة نوبل للسلام, الطريقة التي تعامل بها الحكومة الإسرائيلية الفلسطينيين بتلك التي كانت تستخدمها حكومة جنوب أفريقيا مع السود خلال فترة نظام الفصل العنصري.

وأوضح توتو في خطاب ألقاه هذا الشهر في بوسطن ماساتشوسيتس, بالولايات المتحدة، ونشرت مقتطفات منه صحيفة (ذي غارديان) البريطانية اليوم على شكل تعليق بعنوان الفصل العنصري في الأرض المقدسة, "لقد تأثرت كثيرا خلال زيارتي للأرض المقدسة: فقد ذكرتني هذه الزيارة كثيرا بما حل بنا نحن السود في جنوب أفريقيا".

وتابع توتو يقول "لقد شاهدت الإهانة التي يتعرض لها الفلسطينيون عند الحواجز على الطرقات فهم يعانون مثلنا تماما عندما كان عناصر بيض من الشرطة يمنعوننا من التنقل". وتساءل الأسقف الإنغليكاني: لماذا تكون ذاكرة الإنسان قصيرة؟ أنسي إخواننا وأخواتنا اليهود الإهانات التي تعرضوا لها؟ أنسوا العقاب الجماعي وهدم المنازل التي تعرضوا لها في تاريخهم؟.

وأضاف يقول "تعرفون مثلي أن الحكومة الإسرائيلية موضوعة في مرتبة عالية جدا (في الولايات المتحدة) ومن يجرؤ على انتقادها ينعت فورا بمعاداة السامية كما لو أن الفلسطينيين ليسوا من أصل سامي".

وقال إن الناس في هذا البلد (الولايات المتحدة) يخافون القول إن الأمور لا تسير على ما يرام لأن اللوبي اليهودي نافذ, ونافذ جدا، مضيفا: ماذا بعد؟ فحكومة الفصل العنصري كانت نافذة جدا لكنها اليوم لم تعد قائمة، هتلر وموسوليني وستالين وبينوشيه وميلوسوفيتش وعيدي أمين (دادا) كانوا نافذين جدا لكنهم في النهاية سقطوا سقوطا ذريعا، ولن تكون الغلبة أبدا للظلم والقمع والاضطهاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة