كاسترو يلتقي رئيس أنغولا ويؤكد استقرار حالته الصحية   
الاثنين 1428/9/13 هـ - الموافق 24/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 7:04 (مكة المكرمة)، 4:04 (غرينتش)
كاسترو ظهر واقفا على قدميه لأول مرة منذ عدة شهور (الفرنسية)

بثت وسائل الإعلام الكوبية صورا للزعيم فيدل كاسترو وهو يقابل الرئيس الأنغولي خوسيه إدواردو دوس سانتوس الذي يزور هافانا حاليا, وذلك للتأكيد على استقرار حالته الصحية.

وتعد صور المقابلة التي استمرت نحو ساعة وخمس وأربعين دقيقة مع الرئيس الأنغولي هي الأولى التي يظهر فيها كاسترو البالغ من العمر 81 عاما، واقفا على قدميه منذ عدة شهور.

وقال بيان رسمي صاحب الصور إن الرئيسين "ناقشا وحللا المشاكل المعقدة التي تمر بها الإنسانية حاليا والتي تؤثر في الأساس على الشعوب الفقيرة". وبدا كاسترو نحيلا في الصورة وهو يرتدي سترة تدريب رياضية.

من جهته قال الرئيس الأنغولي لوكالة الأنباء الكوبية إن "كاسترو يسترد عافيته وقد بدا بصحة جيدة وبحماس عال".

جاء ذلك بعد يومين من بث مقابلة لكاسترو مع التلفزيون الحكومي رد بنفسه خلالها على "شائعات" قالت إنه مات قبل أيام. وقال كاسترو في المقابلة "لا أحد يعرف متى سيموت".

من جهة ثانية عبر الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز عن دعمه للزعيم الكوبي وقال إن كاسترو بصحة جيدة. وقال تشافيز إنه يتحدث باستمرار مع كاسترو, مشيرا إلى أن آخر مكالمة هاتفية بينهما استمرت ست ساعات.

يشار إلى أن الزعيم الكوبي لم يظهر في لقاءات علنية منذ نهاية يوليو/تموز عام 2006 حيث يعاني من آثار جراحة معوية طارئة أجبرته على نقل صلاحياته إلى حكومة مؤقتة برئاسة شقيقه راؤول البالغ من العمر 76 عاما. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة