كركوك ترجئ جلسة برلمان العراق   
الثلاثاء 1430/11/9 هـ - الموافق 27/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 18:12 (مكة المكرمة)، 15:12 (غرينتش)

الرئاسات الثلاث وقادة الكتل توصلوا مساء أمس لتوافق بشأن كركوك (الفرنسية)

قال مصدر بمجلس النواب العراقي إن المجلس أجل اليوم بحث قانون الانتخابات الجديد بسبب استمرار الخلافات بشأن قضية كركوك، وسط مخاوف من إرجاء الانتخابات البرلمانية المقررة يوم 16 يناير/ كانون الثاني المقبل.

وقال خالد العطية نائب رئيس المجلس إن رئاسات الجمهورية والوزراء والبرلمان وقادة الكتل السياسية الأخرى توصلوا إلى مقترح جديد في وقت متأخر من ليلة أمس، مشيرا إلى أن الصيغة ستطرح أمام قادة الأحزاب هذا اليوم وفي حال حصول اتفاق سيتم التصويت عليها في البرلمان.

وقال النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان إن المقترح الجديد يطلب من الأحزاب نشر الأسماء الكاملة لمرشحيهم، مشيرا إلى أن المقترح يدعو أيضا لتدقيق سجلات الناخبين في كركوك وفي المناطق الأخرى المتنازع عليها.

وقبل ذلك قال مصدر برلماني إن ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق 
قدم مقترحا توافقيا ينص على إجراء الانتخابات في مدينة كركوك استناداً إلى سجل الناخبين عام 2004, وستفتح سجلات منفصلة جديدة للناخبين المسجلين بعد هذا التاريخ, ولا يتم احتساب أصواتهم إلا بعد انتهاء التحقيق الذي ستجريه لجنة ستشكل لهذا الغرض.


ائتلاف جديد
قائمة علاوي والمطلك آخر الكيانات السياسية الكبيرة التي يعلن عنها في العراق
(الفرنسية-أرشيف)
من جهة أخرى أعلن في بغداد عن اندماج بين القائمة العراقية بزعامة إياد علاوي والجبهة العراقية للحوار الوطني بزعامة صالح المطلك في تكتل سياسي جديد أطلق عليه الحركة الوطنية العراقية.

وقال النائب عن الجبهة العراقية للحوار الوطني مصطفى الهيتي للجزيرة إن التكتل الجديد أعلن مساء أمس واقتصر على القائمتين بسبب تقاربهما وثوابتهما السياسية الواحدة، مشيرا إلى أن التكتل اندماج سياسي نوعي وليس ظرفيا ولم يشكل لمواجهة ائتلافات انتخابية أخرى.

ووجه الهيتي الدعوة إلى الأحزاب العراقية الأخرى البعيدة عن المحاور الطائفية، للانضمام إلى التكتل الجديد.

وبالإعلان عن هذا الائتلاف تكون صورة الخارطة السياسية على الساحة العراقية قد وضحت بعد أن أعلنت جميع الكيانات السياسية الكبيرة تحالفاتها الجديدة استعدادا للانتخابات البرلمانية القادمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة