مؤيدو إسرائيل في نيويورك ينددون بلقاء باول عرفات   
الاثنين 1423/2/3 هـ - الموافق 15/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أميركيون يرفعون لافتة أثناء تظاهرة مؤيدة لإسرائيل في نيويورك (أرشيف)
تظاهر نحو ألف شخص من المؤيدين لإسرائيل في مانهاتن بنيويورك أمس للتنديد بلقاء وزير الخارجية الأميركي كولن باول الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات في مقره المحاصر برام الله في الضفة الغربية.

وقال أنتوني وينير عضو مجلس النواب وهو ديمقراطي من بروكلين أمام التجمع الذي نظم أمام بعثة منظمة التحرير الفلسطينية "اليوم وزير خارجية أعظم ديمقراطية على وجه الأرض قضى ثلاث ساعات مع إرهابي".

وأضاف "أحيانا تتفاوض من أجل السلام وأحيانا تتملق من أجل السلام وأحيانا تختار استخدام لهجة قوية من أجل السلام وأحيانا مثل الحال في أفغانستان ورام الله تأخذ السلام بالقوة".

وقال رون توروسين عضو جماعة الأميركيين المتحدين من أجل بقاء إسرائيل والتي نظمت احتجاج مانهاتن أمام الحشد "لو كان عرفات يريد أن يكون شهيدا فإنني أصلي من أجل أن يصبح شهيدا الآن ..اليوم ..هذه اللحظة".

والتقى باول الذي يحاول التوصل إلى وقف لإطلاق النار في صراع الشرق الأوسط مع عرفات في مقره المحاصر في رام الله أمس بعد أن أخفق في إقناع إسرائيل بإنهاء هجومها العسكري في الضفة الغربية.

وقال باول -الذي أجل هذا الاجتماع بعد أن قتلت فلسطينية ستة إسرائيليين عندما فجرت نفسها في القدس يوم الجمعة- للصحفيين إنه وعرفات أجريا "حديثا مفيدا وبناء". وعقد باول محادثات مع رئيس وزراء إسرائيل أرييل شارون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة