تواصل التنديد الدولي بمجزرة قانا الجديدة   
الاثنين 1427/7/6 هـ - الموافق 31/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 12:04 (مكة المكرمة)، 9:04 (غرينتش)

37 طفلا ضحايا قصف قانا ومجلس الأمن أخفق مجددا في إدانة إسرائيل (الفرنسية)

تواصل التنديد العالمي بالقصف الإسرائيلي لبلدة قانا اللبنانية الذي أودى بحياة أكثر من 60 شخصا بينهم 37 طفلا.

فقد ندد العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز بهذه "المجزرة" وأكد تأييده للموقف اللبناني الذي أبلغه إياه رئيس الحكومة فؤاد السنيورة، وهو عدم استعداد لبنان لإجراء أي محادثات قبل التوصل إلى وقف فوري غير مشروط لإطلاق النار وإجراء تحقيق دولي في المجازر الإسرائيلية بلبنان.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصدر سعودي مسؤول أن "المملكة تدعو إلى وقف فوري لإطلاق النار والاستجابة لمطالب الحكومة اللبنانية، وتحذر من تداعيات العدوان الإسرائيلي الذي يوسع من دائرة العنف ويخرج الأمور عن السيطرة".

كما أدان الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية "المذبحة الوحشية التي ارتكبتها إسرائيل في قانا" ودعا لوقف فوري لإطلاق النار.

معظم ضحايا مجزرة قانا نساء وأطفال (الفرنسية)
واعتبر العطية أن "الصمت الدولي المستمر الذي رافق العدوان الإسرائيلي منذ يومه الأول ضد لبنان، يشكل تواطؤا مفضوحا سمح لإسرائيل بالتمادي في ارتكاب جرائمها ضد لبنان والإنسانية".

ومن العراق استنكر الرئيس جلال الطالباني بشدة استهداف المدنيين وأكد تضامن بلاده التام مع الشعب اللبناني داعيا إلى الوقف الفوري للقتال. 

كما أدان المرجع الشيعي آية الله علي السيستاني قصف قانا وقال إن على المجتمع الدولي أن يبادر بفرض فوري لوقف إطلاق النار "ووضع حد لهذه المأساة المروعة"، مؤكدا أن "حجم العدوان الذي حصل في لبنان بلغ حدا لا يحتمل المزيد من الصبر ولا يمكن الوقوف مكتوفي الأيدي إزاءه وستكون له عواقب وخيمة في المنطقة كلها".

الحكومة الإندونيسية أصدرت بيانا يدين بشدة "هذا العمل الإجرامي الذي يتخطى حدود الإنسانية"، ودعت مجلس الأمن إلى الوقف الفوري للاعتداءات العسكرية الإسرائيلية على لبنان وفلسطين، وفتح المجال لوصول المساعدات الإنسانية.

وفي اليابان أعرب كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني شينزو آبي في مؤتمر صحفي عن أسفه "لوقوع حادث من هذا النوع" وسط دعوات دولية تطالب إسرائيل بضبط النفس، ودعا الأطراف المعنية إلى وقف إطلاق النار.

بدورها أعربت وزارة الخارجية في سنغافورة عن صدمتها وحزنها لمقتل الأبرياء، ودعت كل الأطراف إلى ضبط النفس والوقف الفوري للعنف، مؤكدة مساندتها لدعوة الأمم المتحدة لوقف القتال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة