شركات التبغ تستنجد بكول وتاتشر   
الخميس 1423/1/28 هـ - الموافق 11/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت دراسة إن شركات التبغ في أوروبا لجأت إلى المستشار الألماني السابق هيلموت كول ورئيسة الوزراء البريطانية الأسبق مارغريت تاتشر ومسؤولين آخرين بالمفوضية الأوروبية لمساعدتهم في الحيلولة دون قيام الاتحاد الأوروبي بفرض حظر على إعلانات السجائر.

وذكرت دراسة نشرتها مجلة لانست البريطانية أن مسؤولي صناعة التبغ يعتبرون هؤلاء السياسيين حلفاء مهمين لتجميد هذا القانون ثم تأجيله وتقويضه في نهاية الأمر.

وأضافت الدراسة أن مسؤولي صناعة التبغ باتوا في حالة ترقب منذ أن اقترحت المفوضية الأوروبية عام 1989 إصدار قانون لحظر إعلانات صناعة السجائر.

وأشارت الدراسة إلى أن كول حليف مقرب من صناعة التبغ منذ عام 1978، وأنه أيد أن مثل هذا الحظر ينتهك مبدأ التبعية (وهو عدم تدخل الاتحاد الأوروبي في شؤون تجب معالجتها داخل كل بلد). وأضافت أن تاتشر انتقدت عام 1990 إصدار تعليمات في هذا الصدد معتبرة أيضا أنه تدخل في شؤون قطرية.

يشار إلى أن دول الاتحاد الأوروبي تبنت العام الماضي إجراءات جديدة أكثر صرامة في مجال صناعة التبغ يلزم أحدها شركات صناعة التبغ بوضع صور فوتوغرافية على علب السجائر التي تباع في الأسواق الأوروبية توضح الأضرار الصحية التي يسببها التدخين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة