دعوة الولايات المتحدة لإعادة النظر بوسائل الاتصال بالمسلمين   
الأربعاء 1424/8/6 هـ - الموافق 1/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أوصى تقرير قدم اليوم الأربعاء إلى الكونغرس بإعادة جذرية للنظر في سياسة  الاتصال الأميركية مع المسلمين وذلك لإزالة العداء الشعبي المتزايد للولايات في العالمين العربي والإسلامي.

ورأى التقرير المستقل الذي طلبه الكونغرس أن" العداء إزاء أميركا وصل إلى مستويات مروعة" لدى الرأي العام في الدول الإسلامية. ويصل التقرير إلى نتيجة مفادها أن صورة الولايات المتحدة أنهارت في هذا الجزء من العالم. وقال "ما يجب القيام به ليس مجرد تكيف تكتيكي وإنما تحول راديكالي واستراتيجي" في الاتصال مع هذه الدول. 

وهذا التقرير هو الأخير في سلسلة طلبتها عدة مؤسسات في أعقاب هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2001

وأوصى التقرير باستحداث موقع وزاري يكلف مسائل الدبلوماسية العامة كما أوصى بزيادة كبيرة في الأموال المخصصة لمثل هذه النشاطات. واعترف التقرير بأن الحملات التى قامت بها الولايات المتحدة لتحسين صورتها ليست الحل في مواجهة رأي عام شديد الانتقاد للسياسة الأميركية خصوصا في الشرق الأوسط. ورأى " أن التلاعب والدعاية ليسا الرد" مشيرا إلى دور مهم أيضا هو "السياسة الخارجية". 

وترأس الفريق الذي أعد التقرير إدوارد جيرجيان السفير الأميركي السابق في
سوريا ومساعد وزير الخارجية السابق لشؤون الشرق الأوسط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة