إطلاق أكثر من 8700 قنبلة وصاروخ على العراق   
الثلاثاء 1424/1/30 هـ - الموافق 1/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اللواء ستانلي ماكريستال وبجانبه فكتوريا كلارك
أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن القوات البريطانية الأميركية أطلقت أكثر من 8700 قنبلة وصاروخ على العراق في غزوها الحالي، بما في ذلك هجماتها المتصاعدة على فرق الحرس الجمهوري العراقي التي تحمي بغداد.

وقال اللواء ستانلي ماكريستال نائب مدير العمليات في هيئة الأركان المشتركة للجيش الأميركي إن 3000 قنبلة موجهة أسقطت على مواقع قوات الحرس الجمهوري المنتشرة حول العاصمة العراقية مما تسبب في إضعافها على حد تعبيره، وأضاف في مؤتمر صحفي عقد بالبنتاغون في واشنطن إنه تم رصد تحركات في تشكيلات الحرس الجمهوري "بغرض تعزيز هذه القوات".

وأشار المسؤول العسكري الأميركي إلى أن الثلاثة آلاف قنبلة التي أسقطت على بغداد منذ السبت تشكل أكثر من ثلث إجمالي القنابل التي أسقطت على العراق منذ بدء الغزو على العراق في 20 مارس/ آذار.

وأضاف ماكريستال أن السفن الحربية الأميركية أطلقت أكثر من 700 صاروخ من طراز كروز وتوماهوك وإن الطائرات الحربية أسقطت أكثر من 8000 قذيفة موجهة منذ بدء الغزو.

كما أوضح أن المقاتلات الأميركية والبريطانية قامت يوم الأحد بألف غارة فوق العراق معظمها ضد فرق المدينة وحمورابي وبغداد وألندا التابعة للحرس الجمهوري.

وأكد ماكريستال أن أكثر من مائة ألف جندي أميركي وبريطاني على الأرض في العراق لم يعثروا إلى الآن على أي أسلحة كيماوية إو بيولوجية.

وفي المؤتمر الصحفي نفسه قالت فكتوريا كلارك المتحدثة باسم البنتاغون إن مسؤولين أميركيين اطلعوا على تقارير تفيد بأن بعض أفراد عائلة الرئيس العراقي صدام حسين وعائلات كبار المسؤولين في الحكومة العراقية يحاولون الخروج من البلاد. ولم تحدد نوع التقارير واكتفت بالقول إنها ليست تقارير إعلامية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة