خاتمي يزور السعودية لبحث الأزمة العراقية   
الأربعاء 1423/7/4 هـ - الموافق 11/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
محمد خاتمي

يبدأ الرئيس الإيراني محمد خاتمي اليوم زيارة للسعودية يجري خلالها محادثات مع ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز. وقالت مصادر مسؤولة إن خاتمي سيبحث مع الأمير عبد الله الوضع في منطقة الخليج والتوتر الناجم عن الاستعدادات الأميركية لعمل عسكري ضد العراق. وأوضحت المصادر أن مباحثات الأمير عبد الله مع خاتمي ستعقد في جدة الجمعة أو السبت المقبل, بعد أن يؤدي الرئيس الإيراني مناسك العمرة.

وذكر السفير الإيراني في الرياض علي أصغر خاجي أن خاتمي وولي العهد السعودي سيبحثان أيضا في "وسائل تعزيز العلاقات الثنائية في مختلف الميادين".

يشار إلى أن العلاقات السعودية الإيرانية شهدت تحسنا كبيرا منذ أن انتخب خاتمي رئيسا في 1997 وقد زار السعودية في 1999. وكانت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين قد استؤنفت في 1991.

وفي الثالث من أغسطس/آب الماضي, أعلنت إيران والسعودية, خلال زيارة قام بها إلى طهران وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل معارضتهما هجوما عسكريا أميركيا محتملا على العراق ودعتا إلى "تسوية الأزمة عبر الوسائل السياسية السلمية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة