محكمة فليبينية تتراجع عن توجيه تهمة جديدة لإسترادا   
الأربعاء 1422/7/16 هـ - الموافق 3/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

إسترادا يدخل مبنى المحكمة برفقة ابنه جينغوي (أرشيف)
قالت مصادر قضائية فليبينية إن محكمة مكافحة جرائم الاحتيال قررت تأجيل إضافة تهمة جديدة للتهم المنسوبة للرئيس المخلوع جوزيف إسترادا. ويأتي قرار التأجيل عقب قيام فريق الدفاع بتقديم التماس إلى هيئة المحكمة في محاولة لإسقاط التهم عن إسترادا.

وكانت المحكمة قررت أمس استدعاء إسترادا اليوم لتوجيه تهمة تتعلق باستخدام اسم مستعار لفتح حسابات مصرفية لإيداع الأموال التي حصل عليها بصورة غير قانونية أثناء فترة رئاسته, وأبلغت محاميه بضرورة الحضور.

ويواجه إسترادا تهمتين أخريين هما نهب الأموال العامة والحصول على أكثر من مليون دولار بصورة غير مشروعة وتهمة الحنث باليمين وعدم الإفصاح عن حجم أرصدته. يشار إلى أن الاتصالات بين فريق الدفاع عن إسترادا والمحكمة توترت عقب تخلف المحامين عن حضور جلسة الاثنين الماضي بدعوى أنهم كانوا مرتبطين بموعد مع وزير العدل هيرناندو بيريز, مما أجبر المحكمة على تأجيل الجلسة إلى الأربعاء.

وقال مسؤولون قضائيون إن المحكمة ستوجه مذكرة توبيخ لفريق الدفاع الذي أجبر تغيبه عن الجلسة المحكمة على تعيين محام آخر للرئيس المخلوع. يشار إلى أن الجلسة المقبلة من المحاكمة ستكون في 17 من الشهر الجاري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة