ثمانية قتلى في كشمير وقصف متبادل بين الهند وباكستان   
الأحد 1424/5/29 هـ - الموافق 27/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أفراد من الأمن الهندي يحملون جثة زميل لهم قتل في سرينغار منتصف الشهر (الفرنسية)
لقي مدنيان مصرعهما وجرح 13 آخرون في الشطر الباكستاني من كشمير عندما تبادلت القوات الهندية والباكستانية القصف المدفعي على جانبي خط الهدنة الفاصل في الإقليم اليوم.

وقالت مصادر باكستانية إن الضحايا سقطوا جراء القصف الذي أصاب منازل المواطنين في المنطقة. وعلى الجانب الهندي أعلنت مصادر عسكرية أن القصف -الذي استمر ست ساعات- أسفر عن إحداث أضرار مادية في عدد من المباني دون أن يوقع إصابات.

وفي إقليم كشمير الذي تسيطر عليه الهند أعلن الجيش أنه قتل ستة مسلحين كشميريين أثناء هجوم على منزلين بقرية شمال عاصمة الإقليم سرينغار. وأوضح متحدث عسكري أن معركة شرسة اندلعت أثناء عملية تعقب كانت تقوم بها القوات الهندية بحثا عن مقاتلين كشميريين.

وفي حادث آخر جرح 14 مدنيا في هجوم بالقنابل شنه مقاتلون على دورية لقوات الأمن الهندية جنوب سرينغار. وقالت مصادر الشرطة إن القنابل أخطأت الهدف وسقطت بين حشد من المدنيين.

تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 12 جماعة كشميرية مسلحة تقاتل الحكم الهندي في الولاية منذ عام 1989 في صراع خلف أكثر من 63 ألف قتيل معظمهم من المدنيين حسب إحصاءات للجماعات الكشميرية وجماعات حقوق الإنسان، بينما تشير المصادر الهندية الرسمية إلى مقتل نصف هذا العدد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة