الصين تتابع الصحة النفسية لطلبة الجامعات لوضع حد للانتحار   
الخميس 23/8/1428 هـ - الموافق 6/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:17 (مكة المكرمة)، 14:17 (غرينتش)

 
أمرت الصين الجامعات الحكومية بالاحتفاظ بسجلات تتعلق بالصحة النفسية لكل طالب جديد، وذلك وسط اهتمام متزايد بشأن حالات الانتحار في الحرم الجامعي.

وأوضحت وكالة الأنباء الصينية أنه بموجب البرنامج الحكومي الجديد، فإن جميع الطلاب الجدد سيجري لهم فحص نفسي لدى دخولهم الكليات، وأن كل الطلاب سيخضعون لمدة ساعة أسبوعيا لتوجيه أسئلة بشأن قضايا نفسية.

ونقلت الوكالة عن زهو شانلو نائب وزير التعليم الصيني قوله إن هذا جزء من نظام الوقاية من الأزمات الذي وضع لاكتشاف مؤشرات المشكلات النفسية ومنع تفاقمهما إلى أزمات.

وقال تقرير صادر عن منظمة الصحة العالمية إن قرابة 685  شخصا ينتحرون يوميا في الصين، وإن مليونين على الأقل يحاولون التخلص من حياتهم سنويا.

وأوضحت وكالة الأنباء أنه بينما يدرس نحو 700 ألف طالب في كليات وجامعات مقرها بكين، فإنه لم يكن هناك غير 108 استشاريين نفسيين عام 2006. يذكر أن الدراسة الجامعية بدأت اليوم في الصين.

وقد ظهرت معدلات غير متجانسة للانتحار والاكتئاب بين الشباب مع تزايد الضغط الناجم عن اشتعال المنافسة الأكاديمية وضيق سوق التوظيف في المجتمع الصيني الذي يتغير بسرعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة