ثلث مسلمي أوروبا يشكون التمييز   
الجمعة 1430/6/5 هـ - الموافق 29/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 1:51 (مكة المكرمة)، 22:51 (غرينتش)

العديد من المساجد تعرضت لاعتداءات من قبل اليمينيين في أوروبا (رويترز-أرشيف) 

شكا نحو 31% من مسلمي الاتحاد الأوروبي من أن تمييزا مورس ضدهم عام2008، بحسب مسح أجراه الاتحاد على 23 ألفا وخمسمائة شخص من أعضاء الأقليات العرقية والمهاجرين.

وبحسب نتائج المسح الذي نشرت نتائجه الخميس وأجرته وكالة الحقوق الأساسية التابعة للاتحاد، فإن 10% من المسلمين الذين يشعرون أنهم تعرضوا لإجحاف يرون ذلك بأنه بسبب معتقداتهم الدينية، في حين يشعر أكثر من النصف أن أصولهم العرقية كانت السبب في التمييز.

وخلص تقرير استطلع آراء مسلمين مقيمين بـ14 بلدا أوروبيا وأقليات مختلفة من الدول الـ27 الأعضاء بالاتحاد، إلى أن ما يصل إلى 81% ممن شملتهم المقابلات لم يبلغوا عن التمييز الذي تعرضوا له.

وعلل معظمهم وبأغلبية ساحقة، عدم الإبلاغ بأنه "ما من شيء سيحدث أو يتغير بالإبلاغ".

وتزايدت الشعارات المعادية للأجانب والمسلمين، وفي بعض الحالات العنف الموجه ضدهم، في عدة بلدان قبيل إجراء الانتخابات الأوروبية.

ويتوقع بعض المحللين تحولا لصالح اليمين المعادي للأجانب بالانتخابات البرلمانية الأوروبية التي تجري بالفترة من الرابع إلى السابع من يونيو/ حزيران.

وأكد التقرير ادعاءات لجماعات حقوقية الآونة الأخيرة بأن الشرطة تستوقف وتفتش الأفراد على أساس انتمائهم العرقي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة