اعتقال صحفي بريطاني بغزة   
الاثنين 1431/3/2 هـ - الموافق 15/2/2010 م (آخر تحديث) الساعة 15:34 (مكة المكرمة)، 12:34 (غرينتش)

مارتن كان متعاونا مع ذي تايمز
ذكرت صحيفة ذي تايمز اللندنية اليوم أن صحفيًّا بريطانيًّا قد اعتقل في قطاع غزة بذريعة أنه يشكل تهديدا لأمن القطاع.

وأضافت الصحيفة أن بول مارتن –وهو صحفي مستقل تعاون في السابق مع ذي تايمز البريطانية ومنتج أفلام وثائقية- اقتادته قوات أمن الحكومة الفلسطينية المقالة إلى السجن.

ونسبت إلى الناطق باسم الشرطة إيهاب غصين قوله إنهم حصلوا على اعترافات بأن الصحفي البريطاني انتهك القانون الفلسطيني وأمن الدولة, مشيرة إلى أنه رهن الحجز الآن في سجن بوسط غزة.

وقد قيل إن مارتن سافر إلى غزة للإدلاء بشهادته في محاكمة أحد المنتسبين لجماعة تطلق على نفسها "كتائب الشهيد أحمد أبو الريش" كان قد اتهم بالتخابر مع إسرائيل.

وأخبر متحدث باسم الجماعة وكالة أسوشيتدبرس أن قاضيًّا من غزة كان قد أمر بحجز مارتن لمدة أسبوعين أثناء المحاكمة.

وقال المتحدث باسم القنصلية البريطانية في القدس فادي أديب إنهم ينظرون إلى تطورات الوضع باهتمام ويتابعون الموضوع مع الأشخاص المسؤولين لكي يتسنى تسويته على المستوى القنصلي.

وكان مارتن قد بدأ عمله بغزة في 2007 عندما أحكمت حماس سيطرتها على القطاع. وهو مالك شريك لشركة وورد نيوز آند فيتشرز التي تمد أجهزة الإعلام بمواد على أشرطة فيديو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة