مسؤول إيراني يقاطع كلمة هادي باجتماع التعاون الإسلامي   
الأربعاء 29/8/1436 هـ - الموافق 17/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 6:45 (مكة المكرمة)، 3:45 (غرينتش)

انسحب نائب وزير خارجية إيران قبيل إلقاء الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي كلمته في الجلسة الافتتاحية للاجتماع الاستثنائي لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي الخاص بـاليمن الذي انعقد أمس الثلاثاء في مدينة جدة غربي السعودية.

وذكرت جريدة "الوطن" السعودية في حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أن "نائب وزير خارجية إيران (لم تذكر اسمه) انسحب من الجلسة الافتتاحية لاجتماع وزراء الخارجية اﻹسلامي قبل لحظات من إلقاء الرئيس اليمني كلمته".

وذكرت وسائل إعلام إيرانية رسمية أن حسين أمير عبد اللهيان مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية حضر الاجتماع الوزاري الطارئ لمنظمة المؤتمر الإسلامي، مشيرة إلى أنه لم يحضر الجلسة التي تحدث فيها الرئيس هادي.

وذكرت وكالة فارس الرسمية أن عبد اللهيان أكد على ضرورة وحدة الأراضي اليمنية، وأنه انتقد بشدة ما سماه تدمير البنى التحتية باليمن، في إشارة إلى غارات التحالف العربي.

ووجه الرئيس اليمني في كلمته التي نشرت نصها وكالة الأنباء السعودية انتقادات ضمنية في كلمته لإيران، مشيرا إلى أن "المليشيات الحوثية وحلفاءها في اليمن وحلفاءها في الخارج يريدون استخدام اليمن لإقلاق المنطقة والأمن والسلم الدوليين".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة