الشرطة المصرية تقتل أفريقيين حاولا التسلل إلى إسرائيل   
الجمعة 1429/3/22 هـ - الموافق 28/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:15 (مكة المكرمة)، 21:15 (غرينتش)
الحدود مع إسرائيل نقطة عبور رئيسية للمهاجرين وطالبي اللجوء (الفرنسية-أرشيف)
قتلت الشرطة المصرية صباح اليوم شابين من ساحل العاج حاولا التسلل إلى إسرائيل عبر شمال سيناء.
 
وقال مصدر أمني إن دورية الشرطة طلبت من الشابين وهما في الثلاثينيات التوقف, وعندما لم ينصاعا وواصلا السير في اتجاه الحدود مع إسرائيل, أطلقت عليهما النار فقتلتهما.
 
وقالت المفوضية الأممية لشؤون اللاجئين هذا الشهر إن 1500 أفريقي أغلبهم من إريتريا دخلوا إسرائيل بشكل غير قانوني منذ بداية العام, وقدرت إسرائيل العدد الإجمالي للأفارقة الذين دخلوها العام الماضي بصورة غير قانونية بـ4000.
 
وأوقفت الشرطة المصرية في الأشهر الأخيرة عشرات المتسللين إلى إسرائيل من لاجئين وطالبي لجوء, وقتل البعض برصاصها.
 
وتتكرر محاولات التسلل إلى إسرائيل بحثا عن العمل وطلبا للجوء السياسي, إذ يدفع الواحد عادة 500 دولار لمهربين يوصلونه إلى الحدود الممتدة على طول 250 كلم من الطرف الجنوبي لغزة حتى إيلات, وهي حدود تحولت إلى نقطة عبور رئيسية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة