غينيا الاستوائية تعد طلبا لتسلم ابن تاتشر   
الأحد 9/10/1425 هـ - الموافق 21/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:51 (مكة المكرمة)، 21:51 (غرينتش)
يتهم ابن تاتشر بتمويل الانقلاب الفاشل (الفرنسية-أرشيف)
تسعى غينيا الاستوائية إلى تسلم مارك تاتشر بن رئيسة الوزراء البريطانية السابقة مارغريت تاتشر والموقوف في جنوب أفريقيا على ذمة محاولة الانقلاب الفاشلة على رئيس غينيا الاستوائية تيودور أوبيانغ نغويما مباسوغو.
 
وقال أولو أوبونو -وهو أحد المسؤولين في غينيا الاستوائية- للصحفيين في العاصمة مالابو "إننا في طريقنا لطلب ترحيله إلينا". وأضاف أنه على ابن تاتشر الإجابة على عدد من الأسئلة بشأن دوره في المحاولة الانقلابية الفاشلة.
 
وقد أشارت المحاضر والوثائق القضائية ومحاكمة 16 مرتزقا من الذين قاموا بالمحاولة إلى أن ابن تاتشر قدم دعما ماليا للانقلابيين، وقال المحققون "إن مارك تاتشر قدم 275 ألف دولار للمرتزقة".
 
وكانت غينيا الاستوائية وزيمبابوي قد ألقتا القبض على عشرات المرتزقة بقيادة ضابط الوحدات البريطانية الخاصة سيمون مان عندما كانوا في طريقهم لمحاولة إزاحة الرئيس مباسوغو لمصلحة السياسي المنفي سيفيرو موتو الذي نفى من جانبه أن يكون له أي علاقة بهم.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة