الرئيس اليمني يعلن تأييده لنضال حماس والجهاد   
الخميس 1422/11/18 هـ - الموافق 31/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

علي عبد الله صالح يصافح جورج بوش أثناء اجتماعهما بالبيت الأبيض في نوفمبر الماضي (أرشيف)
اعتبر الرئيس اليمني علي عبد الله صالح أمس الأربعاء أن نضال حركتي حماس والجهاد الإسلامي الفلسطينيتين مشروع, ووصف إسرائيل بأنها أكبر دولة إرهابية في العالم.

وقال صالح في مؤتمر لقادة الجيش اليمني "هذه منظمات تناضل من أجل الاستقلال والكرامة والوجود على أراضيها, وهو نضال مشروع وليس إرهابا". وأضاف أن "إسرائيل هي أكبر دولة إرهابية في العالم, وقد أرهبت حتى العالم الأوروبي والولايات المتحدة الأميركية".

وأضاف الرئيس اليمني "ينبغي أن نميز بين الإرهاب وبين النضال المشروع من أجل الحرية والاستقلال".

وكان صالح يعلق على تصريحات الرئيس الأميركي جورج بوش الذي حذر الثلاثاء في خطاب له في الكونغرس من أن الولايات المتحدة لن تتردد في التصدي "للعالم الخفي" للإرهاب, وذكر حماس والجهاد الإسلامي وحزب الله اللبناني.

وقال الرئيس اليمني "نطالب باستمرار الولايات المتحدة الأميركية راعية النظام الدولي أن تنظر بعدالة وجدية نحو ما يعانيه الشعب الفلسطيني وما يتعرض له من إرهاب على أيدي قوات الاحتلال الإسرائيلي. فإسرائيل هي الحليف الأول للولايات المتحدة الأميركية, ولولا التحالف الأميركي مع إسرائيل لما تجرأت إسرائيل أن تنكل بالشعب الفلسطيني على هذا النحو".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة