مجلس الأمن يشيد باتفاق السلام البوروندي   
الجمعة 1424/8/15 هـ - الموافق 10/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رحب مجلس الأمن الدولي أمس الخميس بالاتفاق الذي تم التوقيع عليه الأربعاء في بريتوريا لتقاسم السلطة السياسية والعسكرية في بوروندي بين السلطة والمتمردين.

وتلا رئيس المجلس مندوب الولايات المتحدة جون نيغروبونتي بيانا تبناه المجلس خلال مشاورات مغلقة حول الوضع في بوروندي وطلب فيه بأن "يكون وقف العمليات العدائية الذي أعلنته الحكومة والقوات من أجل الدفاع عن الديمقراطية فعالا وحقيقيا".

وطلب أعضاء مجلس الأمن أيضا من الطرفين الموقعين على الاتفاق "التوصل بلا تأخير إلى تفاهم حول النقاط التي لا تزال عالقة من أجل التوصل إلى اتفاق كامل".

وطلبوا أخيرا من قوات التحرير الوطنية -آخر فصيل متمرد- "الانضمام بدون تأخير إلى المفاوضات".

وينص الاتفاق الذي وقعه الرئيس البوروندي دوميتيان نداييزيي وقائد القوات من أجل الدفاع عن الديمقراطية بيان نكورونزيزا على تقاسم السلطة السياسية والعسكرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة