165 مليون طفل يتسربون من التعليم بسبب العمل   
الخميس 1429/6/9 هـ - الموافق 12/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:22 (مكة المكرمة)، 13:22 (غرينتش)
قالت منظمة العمل الدولية إن ما يصل إلى 165 مليون طفل تتراوح أعمارهم بين خمسة أعوام و14 عاما يعملون ساعات طويلة ولا يذهبون إلى المدرسة.
 
وكشفت إحصاءات أعدتها المنظمة ونشرت اليوم الخميس بمناسبة اليوم العالمي لمواجهة عمل الأطفال أن هؤلاء الأطفال يفقدون فرصة التعليم، ومن ثم فلا توجد فرص لمستقبل أفضل لهم أو لشغلهم وظائف مرموقة.
 
ودعت منظمة العمل التي تمثل أصحاب أعمال وعاملين من 181 دولة، إلى "التعليم للجميع" أثناء مؤتمرها السنوي في جنيف.
 
وأوضحت الدراسة أن المشاركة في التعليم الأساسي بمثابة "حجر الأساس" الذي يبنى عليه الفرد "نجاحه في المستقبل".
 
ورغم أن الأمم المتحدة تبنت أهداف الألفية الجديدة للتنمية عام 2000، فإن ما يزيد على 70 مليون طفل لا يزالون غير مدرجين في التعليم الأساسي.

كما أن معدل المشاركة في التعليم الثانوي يقل عن النصف بين الفتيان والفتيات. ويزداد الوضع سوءا في جنوب الصحراء الأفريقية حيث لا يذهب إلى المدارس سوى خُمس عدد الأطفال.
 
وأوضح التقرير أن هناك 96 مليون فتاة و57 مليون شاب يعدون من الأميين.
 
وقالت المنظمة الدولية إنها تسعى إلى الحصول على دعم أعضائها في جعل الحاجة إلى تعزيز التعليم الأساسي أحد حقوق الإنسان، وأساسا لا غنى عنه للتوظيف.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة