العراق يقتحم الانتخابات الأميركية   
الخميس 1424/10/10 هـ - الموافق 4/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أبرزت صحف عالمية عدة اليوم تطورات الصراع على منصب الرئاسة الأميركية وطبيعة الخلافات بين المرشحين والرئيس بوش بشأن العراق, وزيادة حدة معاداة السامية في أوروبا وخاصة في بريطانيا بسبب التعنت الإسرائيلي مع الفلسطينيين.

خلافات المرشحين

جميع مرشحي الرئاسة من الحزب الديمقراطي أعادوا فتح خلافاتهم مع الرئيس بوش وهي الخلافات نفسها التي سبقت الحرب على العراق

لوس أنجلوس تايمز

ذكرت صحيفة لوس أنجلوس تايمز الأميركية أن جميع مرشحي الرئاسة من الحزب الديمقراطي أعادوا فتح خلافاتهم مع الرئيس بوش وهي الخلافات نفسها التي سبقت الحرب على العراق.

فمع العراقيل التي تواجهها الجهود الأميركية بتشكيل حكومة جديدة في العراق يحاول هؤلاء المرشحون إقناع بوش بالاعتماد على الصلاحيات التي يتمتع بها المجتمع الدولي من أجل تشكيل هذه الحكومة.

فالعراقيون بحسب اعتقاد المرشحين الديمقراطيين يمكن أن يتقبلوا عملية تشكيل الحكومة الجديدة إذا كانت الأمم المتحدة أو أي جهة دولية تشرف عليها.

وتلفت الصحيفة إلى أن مطالب الديمقراطيين هذه ستجعل النقاشات التي تدور في الأوساط السياسية حول السياسة الخارجية الأميركية التي يجب اتباعها لعام 2004 تتمحور حول ضرورة اعتماد الولايات المتحدة على حلفائها.

معاداة السامية

تصاعد معاداة السامية في أوروبا مرتبط مباشرة بالأحداث الجارية في منطقة الشرق الأوسط, وتحديداً باشتعال الانتفاضة الفلسطينية عام 2000 والاجتياح الإسرائيلي لمدينة جنين العام الماضي

غارديان

تحدثت صحيفة غارديان البريطانية عن تقرير أوروبي يرصد ظاهرة معاداة السامية في أوروبا أعد في فبراير/شباط الماضي, لكن السلطات في الاتحاد الأوروبي رفضت نشره لعدم كفاية الأدلة الواردة فيه, إلا أنه تسرب أخيرا إلى وسائل الإعلام.

ويشير التقرير إلى أن تصاعد معاداة السامية في أوروبا مرتبط مباشرة بالأحداث الجارية في منطقة الشرق الأوسط, وتحديدا باشتعال الانتفاضة الفلسطينية عام 2000، والاجتياح الإسرائيلي لمدينة جنين العام الماضي.

ويوضح التقرير أن ما بين العام 1990 و2001 بلغ معدل حوادث معاداة السامية في بريطانيا حوالي 282 حادثة سنويا, مع زيادة ملحوظة في عدد الحوادث التي سجلت في العام 2000 حيث وصلت إلى 405 حوادث.

ويذكر التقرير أن اليهود البريطانيين يعتقدون أن التقارير التي تبثها وسائل الإعلام في أوروبا ساهمت بشكل كبير في نمو ظاهرة العداء للسامية, كما هو الحال في صحيفتي غارديان وإندبندنت البريطانيتين.

إخلاء مستوطنات
ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن الجيش الإسرائيلي شرع وبالتنسيق مع قادة المستوطنين اليهود في إخلاء المواقع الاستيطانية غير القانونية في الضفة الغربية, مشيرة إلى أن عملية الإخلاء تمت دون معارضة من جانب المستوطنين,
وأفادت مصادر أمنية بأن الجيش سيواصل عملية الإخلاء خلال الأيام المقبلة.

وعقبت مصادر في حركة "السلام الآن" اليسارية على عملية الإخلاء بقولها "إن إخلاء بعض الخردوات المتروكة تحت شعار إزالة المواقع الاستيطانية لا معنى له, يجب على الحكومة الوفاء بالتزاماتها المنصوص عليها في خريطة الطريق, وإخلاء جميع المواقع الاستيطانية المأهولة والخالية في أنحاء الضفة الغربية".

براءة باكستانية
أبرزت صحيفة فروتيير بوست الباكستانية في افتتاحيتها نتائج اجتماعات اللجنة الثلاثية الباكستانية الأفغانية الأميركية, وتبرئة باكستان من تهم التدخل في الشؤون الداخلية لأفغانستان, مشددة على ضرورة قيام الحكومة الأفغانية بالدور الرئيس في مراقبة الحدود, ومنع عناصر القاعدة وطالبان من حرية الحركة, وكذلك الكف عن توجيه الاتهامات لإسلام آباد ومطالبتها بفعل المزيد.

قال كاتب في صحيفة ذ ستيتسمان الباكستانية إنه برغم إجراءات بناء الثقة بين الهند وباكستان, مازالت التصرفات الهندية تُثير الشكوك, كسعيها للحصول على أحدث الأسلحة وتوطيدها للعلاقة العسكرية مع إسرائيل, وما يقال بهذا الصدد عن مخططات إسرائيلية هندية لضرب المنشآت النووية الباكستانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة