نصف الحلاقين البريطانيين يعانون التهابات جلدية مزعجة   
الأربعاء 1427/10/9 هـ - الموافق 1/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 11:13 (مكة المكرمة)، 8:13 (غرينتش)

الالتهاب المذكور سببه تعرض الحلاقين المطرد للمواد الكيميائية في عملهم (الفرنسية-أرشيف)
نقلت صحيفة غارديان البريطانية عن مفتشي صحة قولهم إن ما يقارب نصف الحلاقين في بريطانيا يعانون من مرض جلدي مزعج يهدد مهنتهم وذلك بسبب المواد الكيميائية التي يستخدمونها في عملهم.

وقال المفتشون إن 50 ألف حلاق ومصفف شعر في بريطانيا يعانون ذلك الالتهاب الجلدي، نظرا لعدم تقيد عمال الصالونات الواسع بنظم وقواعد السلامة وإزدرائهم لها.

وأشار المفتشون إلى أن الالتهاب المذكور يصيب هؤلاء العمال بسبب تعرضهم المطرد للمواد التي تحتوي على كميات كبيرة من الكيمائيات كالبروكسيد والصابون والشامبو.

وذكروا أن الحالة تتفاقم كلما كان الحلاق يعمل بصورة روتينية في "أشغال رطبة"، كغسل الشعر أو وضع مواد كيميائية عليه أو صبغه لعدد متعاقب من الزبائن.

كما نقلت غارديان عن مدير هيئة التفتيش الصحي جوفري تيوبالد قوله إن هذا المرض "قد يجعل جلد الحلاق يحمر ويتورم ويتقرح ويتقشر ويتكسر ويصاب بالحكة", مضيفا أن من يصابون بهذا المرض غالبا ما يتركون هذه المهنة ويتحولون إلى مزاولة مهن أخرى".

وذكرت الصحيفة أن بإمكان الحلاقين تفادي هذه المشكلة إن هم ظلوا يستخدمون قفازات اصطناعية مصنوعة من الفنيل أو النيتريل كلما لجؤوا لغسل شعر زبون أو وضع مواد كيميائية عليه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة