احتمال إعادة التحقيق في وفاة كيلي   
السبت 1/8/1424 هـ - الموافق 27/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شرطة التحقيقات البريطانية تفحص إحدى السيارات الموجودة في منزل كيلي (أرشيف-الفرنسية)
ذكر مصدر قضائي بريطاني أن التحقيق القضائي في وفاة خبير الأسلحة البريطاني ديفد كيلي قد يستأنف فور تسلم استنتاجات القاضي براين هاتن الذي يتولى إجراء تحقيق مستقل في هذه القضية بمبادرة من الحكومة البريطانية.

وقد أعلن الطبيب الشرعي في مقاطعة أوكسفورد شاير نيكولاس غاردينر اليوم أنه قد يطلب إعادة فتح التحقيق القضائي المعلق طيلة فترة تحقيق هاتن إذا لم يعجبه التقرير النهائي للورد هاتن.

وقال غاردينر "قد يكون علي اتخاذ قرار يقول إن بعض العناصر تبرر استئناف التحقيق القضائي، لكن لا يمكنني القيام بأي شيء طالما لم أطلع على تقرير هاتن".

وبرر الطبيب الشرعي احتمال إعادة فتح التحقيق القضائي برفض عدد كبير من الأشخاص الذين أدلوا بشهاداتهم أمام محققي الشرطة إثر العثور على جثة ديفد كيلي في يوليو/ تموز نقل شهاداتهم إلى لجنة هاتن.

وكانت الحكومة كلفت لجنة التحقيق المستقلة برئاسة القاضي براين هاتن بمهمة كشف الظروف التي أدت إلى انتحار كيلي، وكان هذا الخبير في الأسلحة الكيميائية والبيولوجية الذي يعمل مستشارا لدى وزارة الدفاع البريطانية، وجد نفسه بين سندان الحكومة البريطانية ومطرقة هيئة الإذاعة البريطانية "BBC" بعدما أعطى مقابلة لأحد مراسلي الإذاعة وهو أندرو غيليغان الذي اتهم حكومة توني بلير في أحد تحقيقاته بتضخيم التهديد العسكري العراقي من أجل تبرير المشاركة في غزو العراق.

من جانبه يحاول رئيس الوزراء البريطاني توني بلير تبديد الشكوك المتزايدة لأنصار حزب العمال الذي يتزعمه بعد أن ضعف موقعه بسبب الجدل المستمر منذ أشهر إزاء تبرير المشاركة في احتلال العراق. وفي هذا الإطار يتوقع أن يدافع بلير في الخطاب الذي سيلقيه في مؤتمر حزب العمال عن قرار بريطانيا التدخل عسكريا في العراق إلى جانب الولايات المتحدة.

ويتوقع المراقبون أن يدور جدل إزاء الحرب مع مداخلات لوزير الدفاع جيف هون الذي توقعت الصحف أن يقدم استقالته، ووزير الخارجية جاك سترو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة