السعودية تهدد بسحب بعثتها من إيران   
الاثنين 1432/5/15 هـ - الموافق 18/4/2011 م (آخر تحديث) الساعة 7:03 (مكة المكرمة)، 4:03 (غرينتش)

متظاهرون إيرانيون حول السفارة السعودية بطهران قبل عشرة أيام (رويترز)

هددت السعودية بسحب بعثتها الدبلوماسية من إيران بعد تعرضها لاعتداء من قبل متظاهرين إيرانيين خرجوا تضامنا مع المحتجين في البحرين, وتنديدا بدخول قوات سعودية إلى هذا البلد.

وقال وكيل وزارة الخارجية السعودية الأمير تركي بن محمد في تصريح للصحفيين مساء الأحد "أتمنى ألا تضطر الرياض لسحب بعثتها الدبلوماسية من طهران بعد تكرار الاعتداءات عليها من قبل المتظاهرين".

وانتقد الأمير تركي الممارسات الإيرانية في المنطقة بدءا من التدخلات في شؤون الدول العربية ومساعيها لامتلاك الطاقة النووية لتهديد الدول المجاورة، كما اتهم إيران بالعمل على تصدير ثورتها إلى الدول العربية.

وكانت السفارة السعودية في طهران وقنصليتها العامة بمدينة مشهد قد تعرضتا  يوم 12 أبريل/نيسان الحالي لهجوم من المتظاهرين الإيرانيين.

وفي وقت سابق قال الأمير تركي إن الشيعة في الخليج "إخوة لنا ولديهم الحقوق الوطنية تحت مظلة الانتماء لبلدانهم, وليس للخارج".

واستدعت وزارة الخارجية السعودية السفير الإيراني لدى المملكة الشهر الماضي وسلمته احتجاجا رسميا من الحكومة على الاعتداءات التي تعرضت لها مقار بعثتها الدبلوماسية في بلاده.

وكانت إيران قد انتقدت السعودية لإرسالها قوات إلى البحرين التي شهدت احتجاجات ضد الحكومة. وطالب رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني علاء الدين بروجردي السعودية والإمارات بالانسحاب فورا من البحرين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة