إيران تتهم أميركا بالتجسس لتنفيذ أعمال تخريبية ضدها   
الاثنين 1428/5/12 هـ - الموافق 28/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)

حسن كاظمي سيترأس الوفد الإيراني لمحادثات بغداد (الفرنسية-أرشيف)

اتهمت إيران الولايات المتحدة بتنظيم شبكة من الجواسيس لتنفيذ أعمال وصفتها بالتخريبية في مناطق حدودية حساسة.

ونقلت وكالات الأنباء الإيرانية عن أحمد سبحاني المدير المكلف بشؤون الأميركتين في وزارة الخارجية الإيرانية، قوله إن إيران اكتشفت عددا من شبكات التجسس هدفها التسلل والقيام بأعمال تخريب في أنحاء متفرقة من البلاد.

وقد اجتمع سبحاني مع السفير السويسري في طهران فيليب فيلتي الذي يمثل المصالح الأميركية في إيران، وسلمه احتجاجا شديد اللهجة وطالبه بتقديم توضيح عاجل عن هذه القضية.

وقال مراسل الجزيرة في طهران إن الإعلان عن هذه الاتهامات سيعزز قناعة العديد من المراقبين بصعوبة المحادثات، لاسيما أنها تلقى معارضة شديدة من قبل الأطراف الإيرانية المتشددة.

وينتظر أن يرأس السفير الإيراني في بغداد حسن كاظمي ونظيره الأميركي ريان كروكر وفدي بلديهما المشاركين في محادثات بغداد.

وتتهم أميركا إيران بإشعال نار العنف الطائفي في العراق من خلال تسليحها مليشيات شيعية هناك، وتقديم تقنية أنواع جديدة من القنابل التي تزرع على طريق دوريات الجنود الأميركيين، وهو ما تنفيه طهران وترد عليه باتهامات لواشنطن بتصعيد التوتر بين الشيعة والسنة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة