سبعة شهداء و50 جريحا في قصف إسرائيلي على غزة   
الثلاثاء 7/2/1424 هـ - الموافق 8/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
طفلتان فلسطينيتان تبكيان جراء عمليات الاحتلال العسكرية في إحدى قرى نابلس

استشهد سبعة فلسطينيين على الأقل وجرح ما يزيد عن 50 آخرين من جراء قصف إسرائيلي على مناطق سكنية في قطاع غزة مساء اليوم.

ولم تعرف على الفور هوية الشهداء في الغارة الجوية الأولى لقوات الاحتلال منذ بدء الغزو الأميركي البريطاني على العراق، والذي قال شهود عيان إن مقاتلات حربية من طراز إف/16 نفذته. ورفض متحدث باسم قوات الاحتلال الإسرائيلي الإدلاء بأي تعليق.

وهرعت سيارات الإسعاف إلى مكان القصف وقامت بنقل الجرحى إلى مستشفى الشفاء بغزة لتلقي العلاج، ومن بين الجرحى نساء وأطفال. ووصفت حالة ثمانية من الجرحى بأنها خطيرة.

ووقع القصف في حي الزيتون جنوب مدينة غزة الذي يوصف بأنه معقل لحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

فلسطيني يودع أحد شهداء الانتفاضة برصاص الاحتلال الإسرائيلي في غزة
وقال شهود عيان إن مقاتلتين إف/ 16 حلقتا على ارتفاع منخفض فوق مدينة غزة مخترقة حاجز الصوت قبل أن تقصف سيارة بيضاء من طراز سوبارو في أحد شوارع المدينة.

وقال مراسل الجزيرة في غزة إن المقاتلات الإسرائيلية أطلقت صاروخا على السيارة التي استهدفتها ويعتقد أن مسؤولا بارزا في كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس موجود فيها.

وأضاف المراسل نقلا عن شهود أنه لدى تجمع الناس لإسعاف ضحايا القصف أطلقت مروحية إسرائيلية النار فأوقعت هذا العدد الكبير بين شهيد وجريح.

وكانت طائرة هليكوبتر إسرائيلية هاجمت سيارة في مدينة غزة قبل شهر مما أدى إلى استشهاد إبراهيم المقادمة (51 عاما) وهو أحد مؤسسي حركة حماس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة