انفجار قرب مجمع للمحاكم شمالي إسبانيا   
السبت 1429/10/4 هـ - الموافق 4/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 12:50 (مكة المكرمة)، 9:50 (غرينتش)
تفجيرات أخيرة تبنتها إيتا اعتبرت مقدمة لموجة جديدة من الهجمات (رويترز-أرشيف)
هز انفجار مجمعا للمحاكم ببلدة تولوسا بشمال إسبانيا, حيث وقعت أضرار مادية بالمبنى وعدد من المباني المجاورة دون سقوط قتلى أو جرحى.

جاء الانفجار بعد تحذير من منظمة إيتا الانفصالية في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت, في حين بدأت قوات من الشرطة تطويق المكان وقام خبراء المفرقعات بتفتيشه.

ويأتي انفجار تولوسا بعد نحو أسبوعين من تفجيرات أسفرت عن مقتل جندي إسباني وإصابة 12 آخرين, فيما وصف بموجة جديدة من العمليات التي يشنها انفصاليو الباسك, وذلك طبقا لما تقوله الحكومة الإسبانية.

وكان مقتل الجندي هو خامس حالة وفاة بتفجيرات إيتا منذ تخليها عن اتفاق الهدنة الذي استمر 15 شهرا في يونيو/حزيران 2007.

وقد اعتقلت الشرطة الإسبانية العديد من عناصر المنظمة في الشهور القليلة الماضية, في حين قال رئيس الوزراء خوسيه ثباتيرو عدة مرات إنه يستبعد إجراء محادثات سلام.

كما حظرت المحكمة العليا الشهر الماضي اثنين من الأحزاب المقربة من الجناح السياسي للمنظمة, واعتبرت المحكمة أن دعوة إيتا لتنظيم استفتاء بشأن الحكم الذاتي للباسك غير قانونية.

يشار إلى أن إيتا متهمة بقتل نحو 820 شخصا طيلة أربعة عقود من القتال لإقامة وطن مستقل للباسك. كما يضع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة المنظمة ضمن لائحة المنظمات الإرهابية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة