تقدم للجيش والمقاومة بالجوف وقتلى للحوثيين بالحديدة   
السبت 1437/6/24 هـ - الموافق 2/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 0:28 (مكة المكرمة)، 21:28 (غرينتش)
سيطر الجيش الوطني والمقاومة الشعبية على إدارة الأمن في مديرية الغيل بالجوف شمال شرق صنعاء، بينما قُتل 13 مسلحا من الحوثيين وثلاثة من المقاومة الشعبية في مواجهات مسلحة في الحديدة غربي البلاد.
 
وأفاد مراسل الجزيرة أن السيطرة على إدارة الأمن في مديرية الغيل جاءت بعد مواجهات خلفت مقتل وجرح العشرات من مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.
 
وكانت معركة استعادة جبل هيلان بمحافظة مأرب الخميس قد خلفت مقتل ثمانية من مسلحي الحوثيين وأسر أربعة آخرين، في حين فُقد أربعة من أفراد المقاومة الشعبية والجيش.

وتمهد عملية استعادة مواقع مهمة في محافظة مأرب الطريق للتقدم باتجاه العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة الحوثيين وقوات صالح.
 
وفي الحديدة، قال مصدر محلي إن مواجهات عنيفة اندلعت بين المقاومة الشعبية والحوثيين في منطقة بيت الفقيه التابعة لمديرية تهامة استمرت أكثر من ثماني ساعات، وأسفرت عن مقتل 13حوثيا بينهم قائد ميداني، وثلاثة من المقاومة الشعبية.

وأوضح المصدر أن المواجهات اندلعت إثر هجوم مسلح نفذه مسلحو الحوثي على أبناء قبيلة "بني مسعود" في مديرية تهامة، التابعة لقبيلة "الزرانيق" كبرى قبائل محافظة الحديدة، بتهمة الولاء للمقاومة الشعبية في المحافظة وتخزين أسلحة.

وسيطر الحوثيون على محافظة الحديدة الساحلية التي تطل على البحر الأحمر في 14 أكتوبر/تشرين الأول 2014.

video

مواجهات بتعز
وفي تعز جنوب العاصمة صنعاء، قتل 11 مسلحا حوثيا الجمعة في معارك مع المقاومة الشعبية في الجبهة الشرقية ومديرية جبل حبشي، بينما أعلنت المقاومة إصابة ستة من مقاتليها في المعارك.

وفي المدينة ذاتها، تعرضت أحياء "ثعبات" والمدينة القديمة ووادي القاضي التي يسيطر عليها مقاتلو المقاومة لقصف مدفعي وصاروخي من قبل الحوثيين والقوات الموالية لصالح، مما أسفر عن سقوط مدنيين بين قتلى وجرحى، وفقا لشهود عيان ومصادر طبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة