القوات الأميركية تعتقل تسعة عقب هجمات أفغانستان   
الجمعة 1423/10/22 هـ - الموافق 27/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود أميركيون يحتفلون بعيد الميلاد
في قاعدة بغرام الجوية قبل يومين
أعلن الجيش الأميركي اليوم الجمعة أنه احتجز تسعة أشخاص يشتبه بضلوعهم في الهجمات الصاروخية التي شنت على قواعد للقوات الأميركية شرقي أفغانستان أثناء الاحتفالات بعيد الميلاد.

وقالت مصادر القوات الأميركية إن جنودها اكتشفوا أثناء دورية روتينية قرب مدينة خوست موقعا استخدم من قبل لإطلاق صواريخ, مشيرة في بيان أصدرته من مقر قيادتها بقاعدة بغرام الجوية إلى أن الدورية لاحقت واحتجزت أربعة أشخاص بينهم مسلحان.

وأضاف البيان أنه أثناء عملية تفتيش لاحقة احتجز خمسة مشتبه بهم آخرون وضبطت كميات من الأسلحة والذخيرة. يذكر أن الهجمات على القواعد الأميركية لم تسفر عن وقوع إصابات.

وكان جندي أميركي أصيب الأسبوع الماضي في هجوم صاروخي على قاعدة أسد آباد في ولاية كونر شمال شرق أفغانستان. ويوجد حاليا نحو ثمانية آلاف جندي أميركي في أفغانستان يتعقبون أفراد حركة طالبان وتنظيم القاعدة. وعادة ما تتعرض القواعد الأميركية لهجمات صاروخية خاصة قرب الحدود الباكستانية.

وكانت الفرق الدولية بقيادة الولايات المتحدة قد ساهمت في تخريج ست كتائب من الجيش الوطني الأفغاني الجديد الذي وصل عدد جنوده إلى حوالي ألف. وترى حكومة الرئيس حامد كرزاي أن تشكيل جيش وطني أولوية أساسية لمساعدة كابل على إحكام قبضتها على المناطق الخارجة عن سيطرتها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة