مقتل العشرات في عواصف وأمطار ضربت الكوريتين   
الخميس 1423/5/30 هـ - الموافق 8/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مزارعون يزيلون حطام منزلهم الذي دمرته مياه الفيضان في وونسان (أرشيف)
أعلنت كوريا الجنوبية اليوم أن عشرة من مواطنيها لقوا حتفهم بعد أربعة أيام من العواصف والأمطار الموسمية، في حين قالت كوريا الشمالية إن العشرات قتلوا وإن الأمطار أتلفت المحاصيل الزراعية.

وقالت هيئة الأرصاد الكورية الجنوبية إن منسوب المياه وصل إلى 300 ملم منذ الاثنين الماضي بينما ارتفع إلى نحو 490 ملم في منطقة قريبة من العاصمة.

وذكرت وزارة الحكم المحلي والشؤون الداخلية أن الانهيارات الأرضية ومياه الفيضانات جرفت معظم الضحايا، كما أعلنت عن فقدان ثلاثة آخرين.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الناطقة باسم بيونغ يانغ إن العشرات من المواطنين قتلوا أو فقدوا أو أصيبوا في كوريا الشمالية بسبب الأمطار الغزيرة التي هطلت على البلاد في الأيام الأخيرة، مشيرة إلى أن المياه غمرت الحقول ودمرت المحاصيل.

وتسببت الكوارث الطبيعية التي تضرب الشطر الكوري الشمالي منذ عام 1995 في تدمير الحقول وسببت المزيد من المعاناة الاقتصادية مما أسفر عن انتشار المجاعة في هذه الدولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة