استقالة وزير الداخلية الكويتي   
الخميس 1432/2/8 هـ - الموافق 13/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 19:23 (مكة المكرمة)، 16:23 (غرينتش)
وزير الداخلية الكويتي الشيخ جابر الخالد الصباح (الفرنسية-أرشيف)

استقال وزير الداخلية الكويتي الشيخ جابر الخالد الصباح اليوم الخميس من منصبه على خلفية وفاة مواطن تحت التعذيب في أحد أقسام الشرطة.
 
وكان تقرير طبي أكد وجود آثار تعذيب على جسد مواطن كويتي بعد وصوله إلى المستشفى وقد فارق الحياة.
 
وقالت وزارة الداخلية الكويتية في بيان صحفي إن "لجنة الأطباء المختصين بالطب الشرعي التي شكلتها للوقوف على أسباب وفاة المواطن محمد غزاي الميموني المطيري قد أثبتت أن هناك شبهة جنائية وراء الوفاة".
 
وأشارت الوزارة في بيانها إلى "إحالة القضية برمتها مع الأطراف المعنيين بالوزارة إلى النيابة العامة لاتخاذ قرارها في هذا الخصوص وذلك تأكيدا على مبدأ الشفافية وتوضيح الحقائق".
 
ونقل عن وزير الداخلية المستقيل قوله، إنه لا يتشرف بالبقاء على رأس وزارة تعذب المواطنين.

وكان عدد من النواب الكويتيين هددوا باستجواب وزير الداخلية كما شكل مجلس الأمة لجنة تحقيق في هذه الحادثة التي تعد الأولى من نوعها في البلاد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة