حميد يهزم كالفو بالنقاط ويفوز بلقب المنظمة العالمية   
الأحد 1423/3/8 هـ - الموافق 19/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نسيم يوجه لكمات يسارية إلى كالفو بعد أن أخفقت لكماته اليمينية

الدوحة
- الجزيرة نت
لم تسعد عودة الملاكم اليمني الأصل البريطاني الجنسية نسيم حميد إلى حلبات الملاكمة الجماهير البريطانية الغفيرة التي وصل عددها إلى عشرة آلاف متفرج وأتت لمشاهدته في حلبة لندن أرينا بالرغم من تغلبه على بطل أوروبا الإسباني مانويل كالفو بالنقاط لينال لقب وزن الريشة حسب تصنيف المنظمة العالمية IBO في المباراة التي جرت صباح اليوم الأحد.

ومنح القاضي الفرنسي الفوز لحميد بنتيجة 119-109، في حين منح القاضي الأميركي حميد فوزا بنتيجة 120-110.

وكان حميد -الذي سيطر على لقب المنظمة الدولية WBO لمدة خمس سنوات من عام 1995 إلى عام 2000- يسجل عودته الأولى بعد غياب دام 13 شهرا حين تعرض لخسارته الأولى أمام ماركو أنطونيو باريرا بالنقاط في مباراتهما التي جرت في لاس فيغاس في 7 أبريل/ نيسان الماضي وفقد على إثرها لقب المنظمة الدولية للملاكمة.

وبهذا الفوز رفع حميد رصيده إلى 36 فوزا-منها 31 بالضربة القاضية- مقابل هزيمة واحدة، أما كالفو (34 عاما) الذي سبق له مواجهة ملاكمين أشداء كباريرا وموراليس فاستمر على إنجازه بعدم الخسارة بضربة قاضية كما أنه كان ندا لحميد. رغم خسارته وهي الخامسة في 39 مباراة.

استغل كالفو تردد نسيم فوجه له عددا من اللكمات
ولم يقدم نسيم حميد المستوى المعهود منه في اللقاء حيث بدا أسلوبه محفوظا من قبل منافسه كالفو الذي أحسن التعامل مع نسيم فدافع كالفو بشكل جيد وهاجم أكثر من مرة، في حين افتقد الأخير الدفاع عن وجهه بشكل جيد.

ورغم أن لكمات نسيم اليمينية لم تعد سريعة كما كانت، الأمر الذي دفع الجماهير البريطانية إلى إطلاق صفير الاستهجان بعد كل جولة -وخاصة في الجولات الأخيرة- حيث انتظر الجمهور أن يرى نسيم يسدد ضربة قاضية لكالفو، إلا أن نسيم استغرب هذا الأمر وأعرب عن سعادته للفوز باللقب.

وقال نسيم بعد فوزه "الحمد لله على هذا الفوز الذي أهديه إلى الشعب العربي والمسلم، أنا سعيد للعودة مرة أخرى للعب على حلبة لندن ولكني في نفس الوقت أستغرب رأي الجماهير في مستواي وتقليلها من شأن كالفو".

وأضاف "إن كالفو ملاكم جيد وهو استعد بشكل جيد لمواجهتي، لم يخسر كثيرا في مبارياته كما أنه لم يسقط قط بالضربة القاضية".

وحول لقائه القادم والذي سيقام بعد شهرين ونصف الشهر قال نسيم: "سأواجه إما باريرا أو جوني تابيا, ولكنني قد أواجه مايكل بودي وإن حدث ذلك فستكون مباراة قوية فلقد لعبت معه منذ أن كنت هاويا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة