واشنطن تحظر رحلات الطيران الأميركية بأجواء سوريا   
الثلاثاء 1435/10/24 هـ - الموافق 19/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 9:23 (مكة المكرمة)، 6:23 (غرينتش)

حظرت إدارة الطيران الاتحادية الأميركية على جميع شركات الطيران الأميركية التحليق فوق سوريا، واعتبرت أن الصراع المسلح المستمر في سوريا والوضع الأمني المضطرب يشكل تهديدا محتملا وصفته بالخطير على الطائرات المدنية.

وقالت الإدارة إن هذه الخطوة اتخذت بعد إجراء "تحديث لتقييم المخاطر" وفي ضوء قلة عدد شركات الطيران الراغبة في العمل في المجال الجوي السوري.

وبيّنت أن مصدر هذا التهديد هو امتلاك من وصفتهم بالجماعات المتطرفة أسلحة مضادة للطائرات مما يمكن أن يشكل خطرا على الطيران المدني، حسب بيان الإدارة ذاتها.

وينطبق الحظر على جميع الطائرات المسجلة في الولايات المتحدة والمشغلين التجاريين والطيارين الحاصلين على رخصة من إدارة الطيران الاتحادية.

ويستثنى من الحظر الرحلات التي يجري تشغيلها بإذن من الحكومة الأميركية والطائرات المسجلة في الولايات المتحدة التي تشغلها شركات طيران أجنبية.

تهديدات أمنية
من جهته أوضح مراسل الجزيرة في نيويورك رائد فقيه أن هناك من يربط هذا القرار بالعملية العسكرية التي تقوم بها الولايات المتحدة الأميركية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق المجاور، ولفت إلى أنه يأتي بسبب تصاعد التهديدات الأمنية في سوريا.

وكانت إدارة الطيران الأميركية قد أصدرت في وقت سابق إخطارا سابقا نصحت فيه جميع شركات الطيران الأميركية بتفادي الطيران فوق سوريا.

يشار إلى أن إدارة الطيران حظرت منذ الثامن من أغسطس/آب الجاري على شركات الطيران الأميركية والمشغلين التجاريين التحليق فوق العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة