سول: جونغ يلتقي بوش قبل زيارة كيم إيل   
الخميس 1421/11/23 هـ - الموافق 15/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كيم داي جونغ

يزور الرئيس الكوري الجنوبي كيم داي جونغ واشنطن الشهر القادم لإجراء محادثات مع الرئيس الأميركي جورج بوش تتعلق بسبل تعزيز العلاقات بين البلدين. وتسبق محادثات جونغ في واشنطن زيارة تاريخية يتوقع أن يقوم بها لسول الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ إيل.

وقال مكتب الرئيس الكوري في موقعه على شبكة الإنترنت إن جونغ سيزور واشنطن في السابع من مارس/آذار القادم لمناقشة آفاق التعاون الثنائي بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية وتنسيق سياسات البلدين تجاه كوريا الشمالية وشمال شرق آسيا.

وقال مسؤول في الرئاسة الكورية الجنوبية إن جونغ سيشرح سياسات المصالحة التي تنتهجها سول إزاء بيونغ يانغ والحالة الراهنة للعلاقات في شبه الجزيرة الكورية. وقال محللون إن قمة واشنطن ستتيح فرصة ثمينة لكلا الرئيسين لتقليل الاختلافات في وجهات النظر حول التعامل مع كوريا الشمالية التي بدأت خطوات للانفتاح على العالم بعد عزلة طويلة.

وتسعى كوريا الجنوبية للحصول على تأييد إدارة الرئيس بوش لخطوات المصالحة مع جارتها الشمالية. وسبق للرئيس جونغ أن قام بزيارتين رسميتين للولايات المتحدة اجتمع خلالهما مع الرئيس الأميركي السابق بيل كلنتون في يونيو/حزيران عام 1998 ويوليو/تموز عام 1999. وتعتبر الولايات المتحدة أهم حليف لكوريا الجنوبية، إذ يرابط حوالي 37 ألف جندي أميركي في كوريا الجنوبية منذ الحرب الكورية في الخمسينات.

وعلى صعيد العلاقات بين الكوريتين يتوقع أن يقوم الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج إيل قريباً بزيارة لكوريا الجنوبية رداً على الزيارة التاريخية التي قام بها الرئيس الكوري الجنوبي إلى العاصمة الكورية الشمالية بيونغ يانغ العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة