مسؤول أميركي: توقف عمليات استعادة الرمادي   
الجمعة 19/12/1436 هـ - الموافق 2/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 12:43 (مكة المكرمة)، 9:43 (غرينتش)

أكد مسؤول أميركي توقف عمليات استعادة مدينة الرمادي بمحافظة الأنبار غربي العراق من تنظيم الدولة، عازيا ذلك إلى ارتفاع درجات الحرارة وقلة تدريب الجيش العراقي على مواجهة أساليب التنظيم.

وقال المتحدث الرسمي باسم عمليات التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الكولونيل ستيف وارن إن الجهود العسكرية أرجئت جزئيا بسبب درجات الحرارة القياسية خلال الصيف وأيضا بسبب الطريقة التي يدافع بها الجهاديون عن المدينة التي سيطروا عليها في أواسط مايو/أيار الماضي.

وأوضح للصحفيين -في اتصال عبر الدائرة المغلقة من بغداد- أن معركة الرمادي شرسة، لكنه أشار إلى أن استئنافها سيكون وشيكا.

وعن أساليب التنظيم، تحدث المسؤول الأميركي عن إقامة المسلحين "أشرطة دفاعية" حول المدينة عبر نشر العديد من المتفجرات يدوية الصنع على مساحات واسعة.

وتابع "لم يكن هذا ما دربنا الجيش العراقي على مواجهته"، مشيرا إلى أن بلاده دربت الجيش مطلع الألفية على محاربة متمردين، في حين أن الأمر الآن يتعلق بمعركة تقليدية، وفق تعبيره.

وعن مشاركة التحالف، أكد وارن أنه لم يقم بأي عملية عسكرية على الأرض باستثناء مشاركته بالمدفعية بالتنسيق مع الجانب العراقي.

وأضاف وارن أنه تم تنفيذ 4583 ضربة جوية بالعراق، من بينها 3500 نفذها بالطيران الأميركي، وتدريب 15 ألف عنصر أمني عراقي، وتقديم 450 مركبة كاشفة للعبوات، ومئتي صاروخ من نوع هيل فاير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة