أربعة شهداء بغزة وحكومة هنية تنفى نيتها محاورة إسرائيل   
الخميس 1428/12/11 هـ - الموافق 20/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:10 (مكة المكرمة)، 10:10 (غرينتش)

جنود الاحتلال واصلوا عملياتهم العسكرية في غزة والضفة (رويترز-أرشيف)

أفادت مراسلة الجزيرة في قطاع غزة بأن أربعة فلسطينيين استشهدوا وجرح أربعة آخرون في قصف مدفعي إسرائيلي شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة.

ونقلت المراسلة عن مصادر طبية فلسطينية أن الشهيد ويدعى أحمد يوسف أبو محاوش من ألوية الناصر صلاح الدين التابعة للجان المقاومة الشعبية, بينما يتم التحقق من هوية وانتماء الجرحى الأربعة.

وأشارت المراسلة إلى أن هناك معلومات لم يتم التأكد منها بعد عن وجود شهيدين آخرين سقطوا من جراء القصف الإسرائيلي.

وقد أكدت مصادر إسرائيلية شن عملية عسكرية في غزة، وقالت إن الجيش الإسرائيلي أطلق النار فقتل اثنين من المسلحين الفلسطينيين بعد أن رصدا وهما يقتربان من جنوده.

وفي الضفة الغربية أفاد مراسل الجزيرة في جنين بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي توغلت صباح اليوم في بلدة السيلة الحارثية غرب جنين معززة بأكثر من 30 آلية عسكرية وحاصرت عشرات المنازل الفلسطينية، كما شنت حملات دهم وتفتيش بدعوى محاصرة مطلوبين من الجهاد الإسلامي.

وأشار المراسل إلى أن بلدة قباطيا شهدت كذلك مواجهات مسلحة فجر اليوم بين مقاتلين من سرايا القدس والقوات الإسرائيلية التي اقتحمتها بحثا عن مطلوبين.

وفي تطور آخر اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم 13 فلسطينيا في حملة دهم بأنحاء مختلفة من الضفة الغربية.

نفي
حكومة هنية جددت التمسك بموقفها المطالب بهدنة متبادلة مع إسرائيل (رويترز)
وبموازاة ذلك نفى المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية المقالة طاهر النونو أنباء إسرائيلية تحدثت عن إعلان رئيس الوزراء المقال إسماعيل هنية استعداده البدء في حوار مع إسرائيل لوقف إطلاق الصواريخ المحلية الصنع من قطاع غزة.

وأكد المتحدث الفلسطيني تمسك الحكومة المقالة في غزة بموقفها المطالب بهدنة متبادلة مع الجانب الإسرائيلي.

وكانت القناة التلفزيونية الإسرائيلية الثانية أشارت إلى أن هنية أعرب في اتصال هاتفي مع مراسلها في غزة عن استعداده للتفاوض مع إسرائيل بشأن وقف عمليات القصف من القطاع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة