صدام حسين يدعو قوات الاحتلال لمغادرة بلاده   
الأربعاء 21/7/1424 هـ - الموافق 17/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
صدام يدعو قوات الاحتلال لمغادرة العراق (أرشيف)

دعا الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين قوات الاحتلال إلى مغادرة بلاده بأسرع وقت و"دون شرط" طالبا من شعبه مقاومة الاحتلال بكل الوسائل.

وحذر في شريط صوتي مسجل بثته قناة العربية الرئيس جورج بوش من أن بقاء "جيوشه" في العراق سيكبدها خسائر كبيرة. وأشار في رسالته التي استمرت 20 دقيقة إلى إمكانية التفاوض على الانسحاب مع أعضاء القيادة العراقية السابقين.

وعلى الصعيد الميداني أفاد شهود عيان بأن عددا من الجنود الأميركيين أصيبوا إثر تعرض دوريتهم لهجوم بقذائف صاروخية فجر اليوم عند جسر على بعد 90 كيلومترا شمال بغداد. كما أفادوا بأن دبابة أميركية تعرضت لهجوم مماثل في ناحية أبي صيدا شمال شرق العاصمة, وأكد الشهود أن ألسنة اللهب تصاعدت من الدبابة.

وفي ضاحية التاجي في بغداد تعرضت دورية أميركية لانفجار عبوة ناسفة مما أسفر حسب روايات شهود عيان عن عدة إصابات في صفوف الجنود الأميركيين.

وعلى إثر حادث التفجير الذي وقع بالنجف, تتسلم قوة شرطة عراقية خاصة مكلفة بحماية ضريح الإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه مهامها في غضون أيام بعد الانتهاء من تدريب أفرادها البالغ عددهم أربعمائة. وتشرف قوات المارينز الأميركية المسيطرة على النجف على تدريب تلك القوة بأيدي مدربين عراقيين متخصصين.

قوات الاحتلال تبحث عمن يشاركها العبء الأمني بالعراق (الفرنسية)

وفي إطار مساعي واشنطن لاستقدام قوات أجنبية إلى العراق لتخفيف العبء الأمني عن جنودها هناك, قال رئيس وزراء الهند أتال بيهاري فاجبايي إن بلاده قد تسهم بقوات في إطار قوة دولية شريطة صدور قرار من الأمم المتحدة.

وقالت نيودلهي الأسبوع الماضي إن جيشها مشغول للغاية في محاربة المقاتلين في إقليم كشمير بشكل لا يسمح لها بإرسال جنود إلى العراق.

قانون الجنسية
من جانب آخر أقر مجلس الحكم الانتقالي أمس مشروع قانون الجنسية الذي يعيد الجنسية لمن أسقطت عنهم إبان حكم الرئيس المخلوع صدام حسين ويسمح بازدواجية الجنسية.

وقال الرئيس الحالي للمجلس أحمد الجلبي في مؤتمر صحفي عقده في بغداد إن القانون الجديد يلغي التمييز بين الرجال والنساء بدون أن يوضح إذا ما كان القانون الجديد يجيز للمرأة العراقية المتزوجة من أجنبي أن تمنح أولادها الجنسية العراقية.

سجن أبو غريب
وفي تطور آخر قالت مسؤولة في سجن أبو غريب إن ثمانية معتقلين في السجن الواقع وسط العراق يزعمون أنهم يحملون جنسيات غربية، في أول إشارة إلى احتمال ضلوع غربيين في الهجمات التي تشنها المقاومة على قوات الاحتلال في العراق.

وأضافت أن ستة من هؤلاء يؤكدون أنهم أميركيون بينما يقول آخران إنهما بريطانيان. وأضافت أنهم يعتبرون في عداد المعتقلين الأمنيين، وهو مصطلح يستخدم للإشارة إلى أن لهم علاقة بهجمات المقاومة المسلحة على قوات الاحتلال.

وقالت إن مئات من المعتقلين غير العراقيين هم في عداد "المعتقلين الأمنيين المشكوك في أمرهم منذ سقوط صدام حسين", وأضافت أنهم يخضعون للتحقيق من قبل عملاء الاستخبارات العسكرية في بغداد.

رمسفيلد: التحقيقات جارية لمعرفة هوية الأشخاص (الفرنسية)
وفي واشنطن قال وزير الدفاع دونالد رمسفيلد إنه لم يتم التحقق بعد من هوية المعتقلين الغربيين الثمانية. وأضاف في مؤتمر صحفي بمقر وزارة الدفاع أنه لا تزال هنالك حاجة لمزيد من الوقت لاستكمال التحقيقات لمعرفة من أين جاء هؤلاء الأسرى الذين قال إنهم يحملون جنسيات مزدوجة.

ويعتبر 300 فقط من المعتقلين الـ 10 آلاف في العراق أسرى حرب، ويوجد 5300 معتقل مسجونون لارتكابهم أعمالا إجرامية، أما الآخرون فهم معتقلون لأسباب أمنية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة