ماننغ يمثل أمام محكمة عسكرية   
السبت 1433/3/12 هـ - الموافق 4/2/2012 م (آخر تحديث) الساعة 10:45 (مكة المكرمة)، 7:45 (غرينتش)

عقوبة ماننغ قد تصل إلى الإعدام (الأوروبية)

أعلنت قيادة منطقة واشنطن العسكرية أمس الجمعة أن برادلي ماننغ محلل الاستخبارات العسكرية الأميركية والمشتبه فيه بنقله وثائق سرية إلى ويكيليكس سيمثل أمام محكمة عسكرية.

ويواجه ماننغ ( 24عاما) 22 تهمة تتعلق بالمشاركة في أكبر عملية تسريب معلومات سرية في تاريخ الولايات المتحدة تشمل تقديم مساعدة للعدو والتسبب في نشر معلومات على الإنترنت وسرقة ملكية عامة.

وتعد مساعدة العدو جريمة قد تصل عقوبتها للإعدام. إلا أن الادعاء قال إنه ينوي المطالبة بالسجن مدى الحياة كأقصى عقوبة لماننغ، وقد يخفض أجره إلى أدنى درجة وتصادر كل مكافآته ويتم تسريحه.

وستختار هيئة القضاء العسكري الأميركية قاضيا عسكريا سيحدد موعد استدعائه إلى المحكمة وجلسات الاستماع والمحاكمة.

وفي بيان أمس الجمعة هاجمت شبكة دعم برادلي ماننغ المسؤولين العسكريين على قرار مثوله أمام محكمة عسكرية.

وقال جيف باترسون، أحد منظمي الشبكة "هذه الإدارة مدينة لكل الأميركيين بتفسير صادق لانتقامها المبالغ فيه من برادلي ماننغ".

ويقول مدعون عسكريون إن ماننغ قام بتحميل آلاف الملفات السرية التي ظهرت فيما بعد على موقع ويكيليكس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة