مقتدى الصدر يعود إلى العراق   
الأربعاء 30/1/1432 هـ - الموافق 5/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 20:10 (مكة المكرمة)، 17:10 (غرينتش)
مقتدى الصدر يقود تيارا شيعيا واسعا في العراق (الجزيرة-أرشيف)

عاد الزعيم الشيعي مقتدى الصدر إلى العراق اليوم الأربعاء, بعد أن أمضى سنوات في إيران.
 
وقالت مصادر مقربة من الزعيم الشيعي إن الصدر توجه إلى مدينة النجف فور وصوله إلى مطار النجف الدولي, حيث لقي استقبالا جماهيريا.
 
وأوضح مازن الساعدي رجل الدين المنتمي للتيار الصدري في بغداد أن الصدر جاء لزيارة قبر أبيه وداره القديمة في حي الحنانة في مدينة النجف.
 
ويمتنع المقربون من الصدر عن الإدلاء بأية تصريحات عن أسباب عودة الصدر الى العراق .

يشار إلى أن قوات تابعة للصدر قاتلت القوات الأميركية بعد غزو العراق وفي 2006 أو 2007, صدر أمر اعتقال بحقه.
 
ويقود الصدر تيارا شيعيا واسعا في العراق، كما أن له حاليا 42 نائبا بالبرلمان العراقي، وثماني حقائب وزارية هي التخطيط والعمل والشؤون الاجتماعية و الإسكان والإعمار والبلديات والموارد المائية والسياحة والآثار ووزارتي دولة إضافة الى منصب النائب الأول لرئيس البرلمان.
 
كان التيار الصدري قد أعطى دعمه لإعادة ترشيح رئيس الحكومة الحالية نوري المالكي بعد أن كان يقف ضد هذا الترشيح لأشهر عدة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة